عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 08-19-2021, 02:31 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 4,148
شكراً: 2
تم شكره 267 مرة في 207 مشاركة
افتراضي

نموذج ثان من نماذج ضلال وانحراف المتستر المدعو (عبدالله بن محمد):
قال هذا الجاهل : "وهذا القحطاني لا يصل إلى شسع نعل الشيخ فركوس، ومثله يلزمه الأدب قبل الرد على الشيخ.. ولن نقرأ له حرفا واحدا..فافهم".
التعليق على كمية الجهل العظيمة في كلام هذا الصعفوق من وجوه:
الوجه الأول: أن هذا المجهول مخالف لمنهج السلف في الأدب مع المشايخ السلفيين، وأهل العلم المعروفين، فهو على حساب تعظيمه للشيخ العلامة محمد علي فركوس حفظه الله يطعن في شيخ سلفي فاضل بطعونات قبيحة تدل على أنه قليل الأدب سيء التربية..
والواجب عليه شرعا التأدب مع المشايخ السلفيين، مع إنزالهم منازلهم..
الوجه الثاني: من فحش القول وسوء الأدب وخبث النفس قول هذا الكذوب : "لا يصل إلى شسع نعل الشيخ فركوس"، وهو وإن أراد أن يجعل الشيخ ماهر القحطاني لا شيء أمام الشيخ فركوس فهو باطل في اللفظ وباطل في المعنى..
* أما من حيث اللفظ: فلا يليق بسلفي أن يقارن المؤمن الموحد بالنعال، فضلا عن أن يقارن الشيخ السلفي الفاضل بالنعال..
فهل يقبل أحد من العقلاء أن يقول عن عالم كالشيخ فركوس أو الشيخ عبدالمجيد أو غيرهما لا يصل إلى شسع نعل رسول الله صلى الله عليه وسلم أو شسع نعل أبي بكر أو عمر أو غيرهما من الصحابة رضي الله عنهم أو شسع نعل مالك أو الشافعي أو أحمد ؟!!
فهل يقارن أهل الإيمان وأهل العلم بالنعال أيها السفيه الأحمق (عبدالله بن محمد) ؟!
* وأما من حيث المعنى فهو يريد المبالغة في رفع مستوى الشيخ فركوس، وتشديد الخفض لمستوى الشيخ ماهر القحطاني، وهذا من الظلم والعدوان في حق الشيخ فركوس وفي حق الشيخ ماهر ..
فالغلو مرفوض في الرفع وفي الخفض..
وحسبك أن تقول إن الشيخ محمد علي فركوس أعلم من الشيخ ماهر أو أنه أكبر منه سنا وعلما ونحو ذلك من العبارات الدالة على الأدب والعلم والأخلاق السلفية..
الوجه الثالث: قول الصعلوك (عبدالله بن محمد) : "ومثله يلزمه الأدب قبل الرد على الشيخ.."
إن هذا يجب أن توجهه لنفسك أيها السفيه الطائش ..
فيلزمك الأدب مع أهل العلم جميعا من السلفيين المعروفين..
وتدخلك بين الشيخ ماهر والشيخ فركوس من تدخلك فيما لا يعنيك، فهم أهل علم كل حسب منزلته، ويحصل بينهم خلاف ..
أما أن تنتهج منهج الصعافقة اللئام في الطعن في أفاضل المشايخ حتى تحسن الطعن والجرأة على أهل العلم فهذا من الخبث والمكر الذين عندكم معشر الصعافقة بشتى أشكالكم وألوانكم.
الوجه الرابع: قال الصعفوق (عبدالله بن محمد) : "ولن نقرأ له حرفا واحدا..فافهم".
لماذا لا تقرأ له حرفا؟
هل من السلفية أن يتعهد الشخص بعدم قراءة كتابة لأحد المشايخ السلفيين؟
وما الفائدة من كلامك هذا ؟
وكونك لن تقرأ للشيخ ماهر أو لغيره من المشايخ السلفيين فهذا يدل على نيتة مبيتة للسوء، وأنك لن تقرأ له شيئا ولو كان حقا ولو كان فيه رد لكذب عليه أو دفاع عن نفسه بالحق، وهذا من الظلم البين الدال على خبث الطوية وفساد الفهم وظلم القلب..
فإذا كان هذا السفيه يتعهد بعدم القراءة لشيخ سلفي فاضل لكونه يعتقد أنه ليس من أهل العلم دون تفصيل ولا بيان فيدل على أن هذا المجهول(عبدالله بن محمد) أحمق، ولا يقول مثل قوله إلا أحمق..
وليس كلامي هذا لإلزام الناس بالقراءة لفلان أو علان، بل لبيان أن العاقل لا يتعهد بمثل هذا التعهد ويقول عن شيخ سلفي: لن أقرأ له!
فهذا فيه تبييت النية للظلم وسوء الظن المستمر..
فاحذروا من هؤلاء المتعالمين الذين يتظاهرون بالرد على الصعافقة وهم ينطوون على الفتن والكذب والتعالم وخبث النفوس..
احذروا وانتبهوا ..
وسأرفق صورة لكلامه، مع أن في الصورة كلاما آخر يحتاج إلى رد وبيان لما وصل إليه هذا المجهول من المستوى (الهابط)..
والله أعلم
كتبه:
د. أسامة بن عطايا العتيبي
10/ 1/ 1443هـ

وانظر:

https://www.facebook.com/osamaotiby/...04876300041402


رد مع اقتباس