عرض مشاركة واحدة
  #20  
قديم 08-28-2019, 09:27 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,448
شكراً: 2
تم شكره 254 مرة في 196 مشاركة
افتراضي

نقاش حول بعض الأسماء

قال نصرالدين بن عبدالقادر أمتير : [أسامة بن عطايا العتيبي
فهمناه يا دكتور ، إنما خالفناك في أسلوبك مع من خالفك وهو على السنة سائر ، ولأهلها مؤيد ومؤازر ، فلو تترفق مع من يخالفك في مسائل ليست لا من العقيدة ولا من المنهج ، سيما السباب والشتائم ، التي لا تليق بأمثالكم يا طلبة العلم.
وإلا فلست أخالفك في عقيدة ولا منهج ، بل أخالفك في بعض العبارات التي أطلقتها على بعض الإخوة ، الذين نعرفهم ونعرف عقيدتهم ومنهجهم جيدا ، سواء من خلال الواقع ، أو من خلال ما ينشرون في المواقع ، فأرى أن تبتعدوا عن تلك الإطلاقات والعبارات غير اللائقة وغير الصالحة.]

التعليق

كلامك هذا يجب أن توجهه لمن وقع في المنكر من أولئك المتعالمين الجهال الذين حذرت منهم، فهم مع جهلهم يطعنون في أسامة العتيبي فيرمونه مرة بالطيش، ومرة بالمخبول، ومرة بالمجروح، وهلم جرا من العبارات التي يطلقها الصعافقة..

مع أني لم أتكلم عنهم بشيء قبلا، ولم أطعن فيهم، بل سلكوا سبيل الصعافقة فرددت باطلهم، فمنهم من تاب ثم نكص، ومنهم من تاب واستمر على الخير فله مني التقدير، ومنهم من لم أكن من قبل اطلعت على سفاهته..

فالواجب عليك أن تتقي الله وأن لا تنكر المعروف ولا تقف في صف الظالم المفتري

وأنا أحذر بعلم وبالأدلة، والحمد لله لم أتجن عليهم ولم أظلمهم

قولك: [وأن تتحرز وأنت ترد على الصعافقة ، فتختار العبارات الجميلة في مخاطبتك للشيخ ربيع حفظه الله ومتعه بالصحة والعافية.
فلا تقول : الشيخ ربيع تغير !! ولا تقول ما يماثلها أو يفوقها.
صحيح أن العلما يصيبون ويخطأون ، ويقبل منهم ويرد ، ولكن دون خروج عن حقل الأدب ودون تعد في الرد ، طبعا مع العلم.
فهذا الذي ينقم عليك ]

التعليق

الحمد لله كتابتي شاهدة باحترام الشيخ ربيع وتقديره، لكن رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام قال: (إن لصاحب الحق مقالا) ولعلك تعرف قصة الحديث!

فلستَ بأحرص من رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

ولكن ذكر الحقيقة وحكاية الواقعة أحيانا تصنف عند البعض بمخالفة الأدب وهم بذلك خالفوا العلم والأدب معا..

فعرض الشيخ ربيع محفوظ وعرضي محفوظ ولا تفريق..

وأنا لا أساوي نفسي به حفظه الله وإنما الطعن في الأعراض بغير حق حرام ، والظلم ممنوع في حقي وحق الشيخ ربيع وغيره..

وإنما ينقم من ينقم بسبب كذب الصعافقة وتلبيسهم

وذكرك "أن الشيخ ربيعا تغير" ممكن تذكر لي مصدر هذه العبارة؟

وقولك: [أما من يسلك مسلك الصعافقة في الطعن بالعلما والتحريش بينهم وسد الطرق على طلاب العلم ، فهذا أمره واضح ومنهجه غير سليم]

هذا الذي أنقمه على أولئك الذين تدافع عنهم

والله الموفق

----


قال محمد بن يحي البدر: [ شيخ أسامة بن عطايا العتيبي
لم تسأل نفسك يوما لما أنت !فقط من المشايخ .من يتطاولون عليك !]

التعليق:

هؤلاء عامتهم كانوا صعافقة يطعنون فيّ وفي الشيخ أحمد بازمول وغيره من المشايخ..

وليس عندي علم أنهم لا يطعنون في أحد سواي فهل أنت محيط بذلك وتجدهم لا يطعنون في أحد سواي من المشايخ؟

أنا لا علم لي بذلك

وينبغي عليك أن تسألهم لماذا سلطهم الشيطان علي؟

وقولك: [أظنك شيخ فرطت في جانب يسبق طلب العلم]


التعليق


هذا الجانب أنت تفقده لذلك لا تعرفه ولا تقدر أهله هداك الله.


وقولك: [خذها نصيحة من مفلس.
ولا تحقرن شيئا .فعلها تكون نافعة لك ويرفع الله شأنك أمام القوم .]


التعليق

نصيحة المفلس قد تكون جيدة وقد تكون ردية، فلا أقبل الردية ..

وعلى المفلس أن يصلح من نفسه ويتعلم ويترك التعالم ..


وقولك: [فقصة الإمام الشافعي حين كان مشتغلا بالصيد ونظم الشعر .فلقيه شيخ كبير.فسمع الشافعي يتقول شعرا .فقال له ألا أدلك على شيء خير لك من الصيد والشعر ،قال عليك بكتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.
فوقعت كلمات الشيخ على الإمام الشافعي كالسهم نحو الرمية .فنكب من لحظته على طلب العلم .فرفعه الله عز وجل.]

هذه النصيحة وجهها للمشتغلين بالشعر والفلسفة والدنيا ويتركون العلم

أما تأتي توجها لشخص مشتغل بالعلم والتعليم فهذا غلط ظاهر وسوء أدب

فهل رأيت أحدا جاء للشافعي وهو يدرس القرآن والسنة فقال له : عليك بالكتاب والسنة؟!!

صدقت في قولك إنك مفلس ..

أصلحك الله ووفقك للخير فكم من مريد للخير لم يدركه


رد مع اقتباس