منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام

آخر المشاركات يستحب لمن صلى الوتر أن يقول بهذا الدعاء سواء كان إماما أو مأموماً (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          مجالس شهر رمضان المبارك لعام 1438هـ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          وصية نافعة........ (الكاتـب : هاشم محمد الكردي - )           »          رواة عدول أو ثقات وصفوا بالكذب ولم يقبل فيهم ذلك لسبب صحيح استلزم رد ذلك الجرح (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - آخر رد : هاشم محمد الكردي - )           »          السيوف مفاتيح الجنة إذا كانت على وفق الشريعة الإسلامية لا العقائد الخارجية والمناهج البدعية (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          شكر الجهود المبذولة من المملكة العربية السعودية في القمة الإسلامية الأمريكية (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          {ولتستبين سبيل المجرمين} فتنة انقلاب هاني بن بريك كشفت أقنعة بعض أدعياء اتباع العلماء مثل رائد آل... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          كيف كان توقير السلف لعلمائهم ؟ (الكاتـب : هاشم محمد الكردي - )           »          .. من علامات إخلاص طالب العلم .. (الكاتـب : هاشم محمد الكردي - )           »          المؤمن الصالح في جوار الله وذمته (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-21-2016, 01:11 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 2,246
شكراً: 2
تم شكره 249 مرة في 191 مشاركة
افتراضي بمناسبة اغتيال السفير الروسي في تركيا: الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء : الاعتداء على الأنفس المعصومة محرم وكبيرة من كبائر الذنوب

بمناسبة اغتيال السفير الروسي في تركيا:
الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء : الاعتداء على الأنفس المعصومة محرم وكبيرة من كبائر الذنوب
الرياض 22 ربيع الأول 1438 هـ الموافق 21 ديسمبر 2016 م واس
أوضحت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء, أن الاعتداء على الأنفس المعصومة محرم وكبيرة من كبائر الذنوب ولا يجوز تحت أي مسوغ, كما يحرم الفرح بإيقاع هذه المعصية وممن له عصمة الدم من دخل بلاد المسلمين بأمان؛ فقد ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : (من قتل معاهدًا لم يرح رائحة الجنة), فلا يجوز التعرض لمستأمن بأذى فضلاً عن قتله، وهذا وعيدٌ شديدٌ لمن قتل معاهدًا، وأنه كبيرةٌ من كبائر الذنوب المتوعد عليها بعدم دخول الجنة.
وأكدت الأمانة, أن الجناية تزداد إثماً إذا كان المستهدف سفيراً يمثل دولته في بلاد المسلمين، إذ إن أمان الرسل هو من أقوى أنواع الأمان في الإسلام، والتأصيل الفقهي لضمانات الحصانة الدبلوماسية مؤسس على قواعد شرعية وأحكام فقهية، مستمدة من الكتاب والسنة وإجماع سلف الأمة، وهي قواعد ثابتة محكمة لكل زمان ومكان، ترتكز على حرمة الدماء في الإسلام، ونصوص النهي عن قتل الرسل وعصمة دم المستأمن ووجوب الوفاء بعهد الأمان وعدم الغدر، وهي قواعد مقررة محكمة في التشريع الإسلامي.
وأوصت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء, بأهمية التوعية عبر وسائل الإعلام في البلدان الإسلامية كافة لبيان خطورة الاعتداء على حصانة الممثلين الدبلوماسيين وما ينتج عن ذلك من آثار سيئة، وتعارضه مع ما أمرت به الشريعة الإسلامية من صيانة حقوقهم وتأمين سلامتهم، وذلك من تطبيق شرع الله كما أنه يحقق المصلحة الوطنية العليا ويعزز العلاقات الدولية، وكل ذلك من مقاصد الدين الإسلامي الحنيف.
// انتهى //
14:37ت م
https://t.co/y66T7WdGhC
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:57 AM.


powered by vbulletin