منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام > منبر كشف مخططات أهل الفتن والتشغيب والتحريش بين المشايخ السلفيين

آخر المشاركات تسجيلات المحاضرات واللقاءات المتنوعة (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          روابط دروس التعليق على "التبصرة والتذكرة" للحافظ زين الدين عبدالرحيم العراقي المسماة بألفية... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          روابط دروسي الأسبوعية لعام 1439هـ-1442هـ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          LA RÉFORME DE LA LANGUE (الكاتـب : سعيد ابو حيات الفرنسي - )           »          🚨 tu seras jugé sur l'utilisation de ton téléphone 🚨 (الكاتـب : سعيد ابو حيات الفرنسي - )           »          روابط دروس التعليق على "صحيح السيرة النبوية للحافظ ابن كثير" تأليف شيخنا الألباني رحمه... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          صوتيات بنجلاديش 1442هـ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          دروسي الأسبوعية عام 1442هـ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          روابط دروس شرح نيل الأوطار للشوكاني (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          🔥La fréquentation 🔥 (الكاتـب : سعيد ابو حيات الفرنسي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-17-2020, 03:14 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 4,027
شكراً: 2
تم شكره 264 مرة في 204 مشاركة
افتراضي نموذج ومثال على تسرع بعض الشباب أصلحهم الله ..

نموذج ومثال على تسرع بعض الشباب أصلحهم الله ..

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

فسأورد هنا نموذجا من نماذج التسرع عند بعض الشباب، والذين يتكلمون بغير علم وهدى ..

سألني أحد الإخوة هذا السؤال: شيخنا امام مسجد لديه حساب فيسبوك ينشر فيها لكن يوجد من صعافقة يقوم له بالإعجاب ومشاركة لمنشورات منشورات هذا امام

وهذا امام حقيقة لم يبين لنا منهجه وموقفه من هؤلاء" انتهى السؤال.

والسؤال يتضمن وصف الشخص بأمور:

1-لم يبين منهجه وموقفه من الصعافقة.
2- يشارك بعض الصعافقة منشورات هذا الشخص في حسابه في الفيسبوك ويعجبون بها.
3- أنه إمام مسجد عندهم في الجزائر.
4- لم يسم هذا الإمام، ولم يذكر اسم المدينة التي يسكنها.

فأجبت السائل بهذا الجواب: "اصبروا عليه وناصحوه وكونوا على حذر لكن لا تحذروا منه حتى يصدر منه ما يظهر أنه مع الصعافقة وعلى طريقتهم"

وكما يرى القارئ، فالجواب مشتمل على عدة أمور:

1- الصبر على هذا الإمام.
2- مناصحة هذا الإمام.
3- الحذر في التعامل معه.
4- عدم التحذير منه على حاله السابق.
5- إذا ثبت أنه مع الصعافقة وعلى طريقتهم المنتنة يحذر منه حينها.
6- لم أذكر اسم الإمام-لأني لا أعرفه-، وكلامي ليس مختصا به، بل هو تابع لوصف، وهذا يفيد عموم الجواب وليس تخصيصه بالمسؤول عنه.


طبعا لا يجوز تنزيل الجواب على المعين إلا بعد انطباق الوصف في السؤال على الشخص، وعدم وجود مانع من تنزيله عليه، والذي ينزله يكون متأهلا لهذا التنزيل.

لكن ماذا فعل الشخص المسؤول عنه؟

جاء ونشر الجواب ووضح للناس أنه هو الشخص المسؤول عنه! ونشر هذا علانية في الفيسبوك! وزاد على ذلك بكتابة تدل على اضطراب في الشخصية، واتهام لإخوانه السلفيين بالإرهابيين الجدد! وإعلانه البراءة منهم متهما لهم بتهم عديدة كالتحزب والتعصب وغير ذلك..

أين ذهب الرفق الذي تدعو إليه؟ أين الحكمة؟ أين الحرص على هداية الناس؟ أين الأدب مع المشايخ السلفيين؟

سبحان الله بسؤال وجواب لم يذكر فيه اسمك، وبأوصاف أنت لا تظن أنها تنطبق عليك تحولت إلى معتد وظالم ومشهّر ومحارب؟!!

ثم إن الأخ السائل فعل ما أوجبه الله عليه من الرجوع لأهل العلم فيما أشكل عليه، وإنما يلام إذا كان سؤاله غير صحيح ، فحينئذ إن كنت تريد تكبير القضية وإعلانها -كما فعلت- فبين خطأ الأخ بالدليل والبرهان، وبين أنه ظلمك بسؤاله، وأن ما ذكر في السؤال غير مطابق لواقعك، وأنك تبرأ إلى الله من هذه الصفات المذكورة، وعليه فيكون الجواب غير متعلق بك، لا سيما وأن اسمك غير مذكور ..

فترك هذا الشخص ما يجب عليه شرعا وأخلاقا، وتصرف تصرفا قبيحا غريبا لا يفعله العقلاء الذين يسعون للخير والإصلاح والمودة والائتلاف ..

فإن قال قائل: كيف تجيب عن سؤال دون التحقق من حال المسؤول عنه؟

فالجواب: إن طريقة أهل العلم في السؤال الذي لا يذكر فيه اسم شخص أنه يجيب عن أوصاف، وتكتسب الإجابة صفة العموم لا خصوص الشخص..

ولو أن الأخ ذكر الإمام باسمه فحينئذ يكون للمجيب طريقتان:

الطريقة الأولى: أن يصرح بأن كلامه ليس مرتبطا بالشخص، وإنما يجيب عن السؤال بالأوصاف، فيتبرأ من تنزيل الحكم على الاسم المعين..

الطريقة الثانية: أن يصرح بأن كلامه على المعين المذكور اسمه في السؤال، وهذا لا يصدر عادة من المفتي إلا عن معرفة بحال المسؤول عنه، وإلا فلا يجوز إصدار الحكم على المعين إلا بعد استيعاب حاله أو ما يثبت عنده من حاله ما يستحق شرعا أن يحكم عليه به كما هي عادة أهل السنة في حكمهم على الرجال..

فلا وجه للاعتراض على جوابي حول الإمام المذكور في السؤال..


وكما ذكرت سابقا لم يذكر اسمه في السؤال، وفي الحقيقة أنا لا أعرف هذا الشخص، وإنما أجبت على قدر السؤال، وفعلت ما يجب علي شرعا، ولكن استغربت ردة الفعل التي ارتكبها هذا الشخص، ورأيت أنه أخطأ ووقعت منه عدة مخالفات ..

فأنصحه بتقوى الله وأن يلزم منهج السلف، ولا يتعجل في ردات فعله مع إخوانه السلفيين إن كان سلفيا حقا..

والله الموفق

كتبه:

د. أسامة بن عطايا العتيبي
2/ 5/ 1442هـ
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:30 AM.


powered by vbulletin