منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام > منبر كشف مخططات أهل الفتن والتشغيب والتحريش بين المشايخ السلفيين

آخر المشاركات الرد على أحد ذيول المأربي والذي اندس بين السلفيين وفضحه الله في قوله: «فمن ينقض حكم الشيخ ربيع؟» (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تعليقات حول مافيا الفتن أكتبها بين الفينة والأخرى عبر الخاص أو تعليقا على مفتون (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          روابط دروسي الأسبوعية لعام 1439هـ-1440هـ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          التحذير من حدادية الصعافقة (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          بيان ثبوت اليوم الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم، وأن ذلك لا يجيز الاحتفال بالمولد (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          لا ينبغي حك الجبهة بالأرض حرصا على إظهار أثر السجود (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من ثواب رفع اليدين في الصلاة له بكل إصبع حسنة (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          فُكّ نفسك من السيئات بعمل الحسنات (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          أثر عظيم في بيان أهمية التواضع ومراعاة الإمام والواعظ لحال الناس (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          الحمد لله الذي أراح المسلمين من الخارجي المارق عميل الصهاينة أبي بكر البغدادي.. (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-14-2019, 08:37 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,485
شكراً: 2
تم شكره 254 مرة في 196 مشاركة
افتراضي من أسباب الفجور في الخصومة والطعن الشديد في العلماء الصادر من الصعافقة وأهل الفتن هو الكذب، فالكذب يهدي إلى الفجور..

من أسباب الفجور في الخصومة والطعن الشديد في العلماء الصادر من الصعافقة وأهل الفتن هو الكذب، فالكذب يهدي إلى الفجور..

عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

«عليكم بالصدق، فإن الصدق يهدي إلى البر، وإن البر يهدي إلى الجنة، وما يزال الرجل يصدق ويتحرى الصدق حتى يكتب عند الله صديقا.

وإياكم والكذب، فإن الكذب يهدي إلى الفجور، وإن الفجور يهدي إلى النار، وما يزال الرجل يكذب ويتحرى الكذب حتى يكتب عند الله كذابا» متفق عليه، واللفظ لمسلم.

وعن أبي هريرة رضي الله عنه، قال: كان عمر بن الخطاب إذا خطب الناس يقول في خطبته:

"أفلح منكم من حفظ من الهوى والطمع والغضب.

ليس في ما دون الصدق من الحديث خير.

من يكذب يفجر، ومن يفجر يهلك،

إياكم والفجور.

وما فجور عبد خلق من تراب، وإلى التراب يعود، وهو اليوم حي، وغدا ميت؟

اعملوا يوما بيوم.

واجتنبوا دعوة المظلوم، وعدوا أنفسكم من الموتى".

رواه أبو داود في الزهد، وابنأبي الدنيا في الصمت، والبيهقي في السنن الكبرى وفي شعب الإيمان وغيرهم وهو أثر صحيح عن عمر رضي الله عنه.. واللفظ لأبي داود.

فيا أيها السلفي: عليك بالصدق، عليك بالصدق، عليك بالصدق..

فالكذب مهلك، وهؤلاء المجرمون لما كذبوا وافتروا ومكروا صار الفجور في الخصومة شعارهم ودثارهم، وصاروا لا يستحون من منكر يتوصلون به إلى نشر باطلهم وفتنتهم..

ورأس الكذب وأخسهم في هذه الصفة القبيحة وأشدهم فجورا في الخصومة هو طباخ الفتن عامله الله بعدله، وكلما كان الصعفوق لطباخهم أقرب وإليه أحب فاعلموا أنه متأصل مثله في الكذب والفجور في الخصومة..

والله المستعان

كتبه:

د. أسامة بن عطايا العتيبي
15/ 1/ 1441هـ
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:07 AM.


powered by vbulletin