منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام > منبر الردود السلفية والمساجلات العلمية

آخر المشاركات ثواب من قُتِل أسيرا عند الكفار أو الخوارج ونحوهم (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          عقلية الثور أمام الرداء الأحمر... وعلاقتها بالثورجية! (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          حقيقة الميزان لمعرفة الصادق من الكاذب الفتَّان في الرد على عمر ابن شيخنا ربيع المدخلي –حفظ الله... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          بعض الصعافقة يصفون الشيخ ربيعا بأنه سباب شتام، ويزعمون أن من يسب ويشتم فهو مذموم وهذا خلاف شريعة... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من أسباب الفجور في الخصومة والطعن الشديد في العلماء الصادر من الصعافقة وأهل الفتن هو الكذب، فالكذب... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          الرد المختصر على أسئلة فارس شريطي حول القضية المرفوعة ضد الشيخ ربيع والشيخ عبيد حفظهما الله (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          مما يبعد من غضب الله : ترك الغضب! (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          رسالة تنبيهية موجهة للشيخ الفاضل عبدالمجيد جمعة وللإخوة الرملي وعبدالهادي وأحمد الشافعي وغيرهم... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          التعليق على كلام منكر وباطل لناصر علي الأخضر الليبي (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          وكفى بالله وكيلاً : نشر خشبة فوجد وديعة الله (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
المشاركة السابقة   المشاركة التالية
  #21  
قديم 12-15-2018, 10:58 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,391
شكراً: 2
تم شكره 254 مرة في 196 مشاركة
افتراضي

الحلقة الحادية والعشرون من التعليق الرزين على تحقيق الدكتور عبد الله البخاري لكتاب أصول السنة لابن أبي زمنين

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

فمن الملاحظات التفصيلية على تحقيق الدكتور عبد الله البخاري لكتاب أصول السنة لابن أبي زمنين:

تخريجه لما رواه ابن أبي زمنين رقم (27) قال: «علي عن يحيى بن محمد بن يحيى بن سلام عن أبيه، عن جده قال: حدثنا أشعث، عن هشام بن عروة، عن أبيه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن الشيطان يأتي أحدكم فيقول: من خلق السماء? فيقول: الله فيقول: من خلق الأرض? فيقول الله، فيقول: من خلق الله? فإذا وجد أحدكم ذلك فليقل آمنت بالله ورسوله ثلاثا».

الملاحظات على عمل الدكتور البخاري:

1- قال الدكتور البخاري: «فيه أيضاً من لم أقف له على ترجمة وهو يحيى بن محمد بن يحيى بن سلام، وكذا والده محمد بن يحيى بن سلام، إلا أن هذا الأخير ذكر الذهبي في السير(9/ 3369) أنه روى عن أبيه يحيى بن سلام، ولم أجد له سوى ذلك».

وقال عند الأثر (رقم170/ ص351) عن محمد بن يحيى بن سلام : «لم أقف له على ترجمة، وهو مذكور فيمن روى عنه علي المري في القيروان كما في ترتيب المدارك(5/226)».

وهذا فيه خطأ وتقصير من الدكتور.

أما الخطأ: فقوله عن محمد بن يحيى بن سلام أنه مذكور فيمن روى عنه علي المري في القيروان، فهو إنما سمع منه بالقيروان، وفرق بين الرواية عن الشيخ وهي تحديث الراوي بما سمع، وبين السماع من الشيخ، وهي تلقي الراوي عن شيوخه.

وهذا لفظ القاضي عياض في ترجمة علي بن الحسن المري: "ورحل فسمع بالقيروان من أبي داود القطان، ويحيى بن محمد بن سلام".

وأما التقصير: فمحمد وابنه يحيى كلاهما ثقة.

قال أبو العرب في طبقات علماء إفريقية (ص/ 38) : «قال محمد بن أحمد بن تميم: وسألت يحيى بن محمد بن يحيى، خاليا عن قول جده في الإيمان، فقال: كان جدي، يقول: «الإيمان قول وعمل ونية» ، وكان يحيى ثقة صدوقا لا يقول عن جده إلا الحق.

قال أبو العرب: وحدثني أن جده مات بمصر سنة مائتين، وله مناقب كثيرة تركها كراهة التطويل.

قال أبو العرب: وابنه محمد ثقة نبيل.

قال أبو العرب: ويحيى بن محمد الذي سمعنا منه كان صالحا ثقة، صحبته سنين طويلة , ما رأيته قط ضحك ولا غضب إلا مرة واحدة؛ صاح على غلام له، وكان محسنا في علمه متواضعا فيه، قليل الخوض فيما لا يعنيه».

فوثق أبو العرب كلا من : محمد بن يحيى، ويحيى بن محمد بن يحيى.

2- قال الدكتور البخاري في الحكم على السند: «واهٍ بمرة، في الإسناد: أشعث وهو ابن سعيد البصري أبو الربيع السمان» ثم ذكر ترجمته في 13 سطرا، وهو متروك! فهذا نفخ كالمعتاد من الدكتور، ثم قال بعد 11 سطرا: «وهذا من اضطراب أشعث في حديث هشام حيث أرسله، مع أن المعروف من حديث هشام بن عروة أنه يرويه عن أبيه عن أبي هريرة مرفوعا، أخرجه مسلم في الصحيح(1/ص120-231-عبدالباقي) من طريق أبي سعيد المؤدب عن هشام بن عروة عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه به مثله». وذكر أن البخاري ومسلم روياه من طريق الزهري عن عروة عن أبي هريرة. وعلى كلامه ملاحظات:

أ- الحديث محفوظ موصولا، وكذلك رواه عن هشام بن عروة عن أبيه مرسلا جماعة من الحفاظ منهم: معمر في جامعه، ووكيع في الزهد، وعبدة بن سليمان عند هنّاد في الزهد، وأبو معاوية الضرير عند ابن بطة في الإبانة.

فهذا ليس من اضطراب أشعث السمان.

بل الراوي أحيانا ينشط فيسنده، أو لا ينشط فيرسله، فقد يكون من عروة أو من ابنه هشام.

ب- كما رأيت فقد توبع أشعث متابعة إسنادية تامة من أولئك الثقات الحفاظ، وكذلك في متنه من بعض أولئك الثقات، لكنه تفرد بذكر التثليث عند عبارة «آمنت بالله ورسوله»، فذكر التثليث منكر، لتفرد هذا المتروك به.

جـ - كذلك رواه مسلم من طريق سفيان بن عيينة عن هشام بن عروة عن أبيه عن أبي هريرة به نحوه. ورواه أيضاً من طرق أخرى عن أبي هريرة بنحوه مختصرا.

وبهذا القدر أكتفي.

والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد

كتبه:
د. أسامة بن عطايا العتيبي

8 / 4 / 1440 هـ
رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:23 AM.


powered by vbulletin