منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > المنابر الموسمية > منبر شهر رمضان المبارك

آخر المشاركات التعليق المختصر على صحيح قصص الأنبياء والمرسلين لابن كثير من إعدادي (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          صوتيات في الرد على الصعافقة وكشف علاقتهم بالإخوان وتعرية ثورتهم الكبرى على أهل السنة (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تصوير الأطعمة وعرض ذلك عبر برنامج التواصل أحيانا (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من التشبُّه بأعداء الله - تعالى-: إسقاط لفظة (ابن) في النسب (الكاتـب : أبو تراب عبد المصور بن العلمي - )           »          فتاوى العلماء في أحكام شهر شعبان (الكاتـب : إبراهيم زياني - آخر رد : أبو تراب عبد المصور بن العلمي - )           »          النور من أسماء الله الحسنى (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          بدع شهر رجب لفضيلة الشيخ العلامة عبدالعزيز بن باز – رحمه الله- (الكاتـب : أبو تراب عبد المصور بن العلمي - )           »          خطبة عن كورونا ، وخطبة عن الأدوية الشرعية، وكلمة عن كورونا والعطاس وآدابه.. (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من مكافأة أهل المعروف (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          خطورة جرح المشتهِر بالسلفية والعدالة ولو كان عاميا أو طالبا صغيرا فكيف لو كان عالما !! والعالِم من... (الكاتـب : أبو عبد الله بلال يونسي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-17-2015, 04:17 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,626
شكراً: 2
تم شكره 256 مرة في 198 مشاركة
افتراضي بعض أدعية قنوت الوتر المأثورة عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن السلف الصالح

بعض أدعية قنوت الوتر المأثورة عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن السلف الصالح

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

فيستحب القنوت في الوتر، ويشرع قبل الركوع أو بعده، ولا يطيل فيه، وينتقي من الأدعية أفضلها وأجمعها، لا سيما المأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم، أو المأثور عن السلف الصالح رحمهم الله.

ولا يعني عدم التطويل لزوم التقصير، ولكن التوسط والاعتدال.

قال الإمام محمد بن نصر المروزي في كتاب الوتر(ص/ 145) : "وعن إبراهيم: قدر القيام في القنوت في الوتر كقدر قراءة إذا السماء انشقت. وفي رواية كقدر إذا السماء انفطرت
وفي رواية: سئل أحمد عن قول إبراهيم هذا، فقال: "هذا قليل يعجبني أن يزيد. قيل له: تختار من القنوت شيئا؟ قال: كل ما جاء في الحديث فلا بأس به.
قال محمد بن نصر و المروي: عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه وغيره من الصحابة والتابعين خلاف ما قال إبراهيم
عن أبي عثمان صليت خلف عمر بن الخطاب رضي الله عنه فقنت قلت كم قال مقدار ما يقرأ الرجل مائة آية".
ولم أقف على إسناد أثر عمر رضي الله عنه، وقراءة مائة آية هذا طويل.

وقد جمعت بعض ما ثبت من ذلك أذكره على سبيل الاختصار:

1- دعاء نبوي علمه للحسن بن علي رضي الله عنهما: "اللهم اهدني فيمن هديت وعافني فيمن عافيت وتولني فيمن توليت وبارك لي فيما أعطيت وقني شر ما قضيت فإنك تقضي ولا يقضى عليك وإنه لا يذل من واليت ولا يعز من عاديت تباركت ربنا وتعاليت ولا منجا منك إلا إليك".

2- دعاء نبوي: " اللهم إني أعوذ برضاك من سخطك، وبمعافاتك من عقوبتك،
وأعوذ بك منك، لا أحصي ثناء عليك، أنت كما آثنيت على نفسك" .

3- دعاء ثابت عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه: " اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ، وَالْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ، وَأَلِّفْ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ، وَأَصْلِحْ ذَاتَ بَيْنِهِمْ، وَانْصُرْهُمْ عَلَى عَدُوِّكَ وَعَدُوِّهِمْ، اللَّهُمَّ الْعَنِ الْكَفَرَةَ أَهْلَ الْكِتَابِ الَّذِينَ يُكَذِّبُونَ رُسُلَكَ، وَيُقَاتِلُونَ أَوْلِيَاءَكَ، اللَّهُمَّ خَالِفْ بَيْنَ كَلِمِهِمْ، وَزَلْزِلْ أَقْدَامَهُمْ، وَأَنْزِلْ بِهِمْ بَأْسَكَ الَّذِي لا تَرُدُّهُ عَنِ الْقَوْمِ الْمُجْرِمِينَ، اللَّهُمَّ إِنَّا نَسْتَعِينُكَ وَنَسْتَغْفِرُكَ، وَنُثْنِي عَلَيْكَ وَلا نَكْفُرُكَ، وَنَخْلَعُ وَنَتْرُكُ مَنْ يَكْفُرُكَ، اللَّهُمَّ إِيَّاكَ نَعْبُدُ، وَلَكَ نُصَلِّي وَنَسْجُدُ، وَنَسْعَى وَنَحْفِدُ، نَرْجُو رَحْمَتَكَ وَنَخَافُ عَذَابَكَ الْجَدَّ، إِنَّ عَذَابَكَ بِالْكُفَّارِ مُلْحِقٌ " مختصر.

4- دعاء ثابت عن أبي بن كعب: "اللَّهُمَّ إِنَّا نَسْتَعِينُكَ، وَنَسْتَغْفِرُكَ، وَنُثْنِي عَلَيْكَ فَلا نَكْفُرُكَ، وَنَخْلَعُ وَنَتْرُكُ مَنْ يَفْجُرُكُ، اللَّهُمَّ إِيَّاكَ نَعْبُدُ، وَلَكَ نُصَلِّي وَنَسْجُدُ ، وَإِلَيْكً نَسْعَى وَنَحْفِدُ، نَخْشَى عَذَابَكَ، وَنَرْجُو رَحْمَتَكَ، إِنَّ عَذَابَكَ بِالْكُفَّارِ مُلْحَقٌ ".


5- ثبت عَنِ الْحَسَنِ البصري رحمه الله قال: الْقُنُوتُ فِي الْوِتْرِ وَالصُّبْحِ: " اللَّهُمَّ إِنَّا نَسْتَعِينُكَ، وَنَسْتَغْفِرُكَ، وَنُثْنِي عَلَيْكَ الْخَيْرَ ، وَلا نَكْفُرُكَ، وَنُؤْمِنُ بِكَ، وَنَخْلَعُ وَنَتْرُكُ مَنْ يَفْجُرُكَ، اللَّهُمَّ إِيَّاكَ نَعْبُدُ، وَلَكَ نُصَلِّي وَنَسْجُدُ، وَإِلَيْكَ نَسْعَى وَنَحْفِدُ، نَرْجُو رَحْمَتَكَ، وَنَخْشَى عَذَابَكَ الْجِدَّ، إِنَّ عَذَابَكَ الْجِدَّ بِالْكُفَّارِ مُلْحَقٌ، اللَّهُمَّ عَذِّبِ الْكَفَرَةَ وَالْمُشْرِكِينَ، وَأَلْقِ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ، وَخَالِفْ بَيْنَ كَلِمَتِهِمْ، وَأَنْزِلْ عَلَيْهِمْ رِجْزَكَ وَعَذَابَكَ، اللَّهُمَّ عَذِّبِ كَفَرَةَ أَهْلِ الْكِتَابِ الَّذِينَ يَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِكَ وَيُكَذِّبُونَ رُسُلَكَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ، وَالْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ، اللَّهُمَّ أَصْلِحْ ذَاتَ بَيْنِهِمْ، وَأَلِّفْ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ، وَاجْعَلْ فِي قُلُوبِهِمُ الإِيمَانَ وَالْحِكْمَةَ، وَأَوْزِعْهُمْ أَنْ يَشْكُرُوا نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ، وَأَنْ يُوَفُّوا بِالْعَهْدِ الَّذِي عَاهَدْتَهُمْ عَلَيْهِ، وَانْصُرْهُمْ عَلَى عَدُوِّكَ وَعَدُوِّهِمْ إِلَهَ الْحَقِّ وَاجْعَلْنَا مِنْهُمْ "

6- ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول في دعائه: "رب أعني ولا تعن علي وانصرني ولا تنصر علي وامكر لي ولا تمكر علي واهدني ويسر الهدى لي وانصرني على من بغى علي رب اجعلني لك شكارا لك ذكارا لك رهابا لك مطيعا إليك مخبتا إليك أواها منيبا رب تقبل توبتي واغسل حوبتي وأجب دعوتي واهد قلبي وسدد لساني وثبت حجتي واسلل سخيمة قلبي".

سئل وكيع بن الجراح: هل يقوله في قتون الوتر؟ قال: نعم.

وبهذا القدر أكتفي.

والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد

كتبه:

أسامة بن عطايا بن عثمان العتيبي
ليلة 1/ رمضان/ 1436 هـ

التعديل الأخير تم بواسطة أسامة بن عطايا العتيبي ; 06-17-2015 الساعة 05:07 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:30 PM.


powered by vbulletin