منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام

آخر المشاركات صفة المُلك أقرب إلى الشرع والعقل والواقع للشيخ سعد بن عبد الرحمن الحصين رحمه الله تعالى (الكاتـب : أبو تراب عبد المصور بن العلمي - )           »          صوتيات في الرد على الصعافقة وكشف علاقتهم بالإخوان وتعرية ثورتهم الكبرى على أهل السنة (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          [إعلان] صدر حديثا للشيخ العلامة ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله (الكاتـب : أبو العباس الحمدي - آخر رد : أبو هريرة الكوني السلفي - )           »          انتبه يا سلفي .. الهداية والضلال بيد الله .. (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تسجيل محاضرة للشيخ أسامة العتيبي للإخوة في أسفي بالمغرب بعنوان: تأملات في الثلاث الآيات الأخيرات من... (الكاتـب : أبو عائشة عبد الرحمن بن إدريس - آخر رد : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          أجوبة الشيخ أبي عمر أسامة بن عطايا العتيبي حفظه الله على أسئلة الاخوة في مدينة الداخلة المغربية في... (الكاتـب : أبو عائشة عبد الرحمن بن إدريس - آخر رد : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          لقاء هاتفي من المغرب بأسفي ،مع الشيخ محمد بن عبد الوهاب العقيل حفظه الله (الكاتـب : أبو عبد الرحمن محمد المغربي - آخر رد : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تنبيه يتعلق بحسن عطاء الله النفيعي، ونصيحة مختصرة موجه له ولمن يحسن ظنه به من أصحابه.. (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من قديم مقالاتي: المسعري بين أحضان الماسونية ومخالفة الشريعة الإسلامية (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          رد بعنوان : الإخواني معتز مطر ... وفهم البقر! (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-31-2017, 12:52 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,771
شكراً: 2
تم شكره 257 مرة في 199 مشاركة
افتراضي في حكومات الإخوان والخوارج يتحول المسؤولون فيها إلى رؤوس في الإرهاب

في حكومات الإخوان والخوارج يتحول المسؤولون فيها إلى رؤوس في الإرهاب

نشرت بعض المواقع تحت عنوان "شاهد كيف تورط داعشي مصري في تخزين السلاح ببنغازي؟"

هذا المقال:

تحدث أحد المصريين المنتمين إلى تنظيم داعش في تسجيل مصور، نشر مساء أمس على وسائل التواصل الاجتماعي، عن تفاصيل مشاركته في عملية جلب الأسلحة لصالح التنظيمات الإرهابية في #ليبيا وتخزينها في مدينة بنغازي، كما كشف عن أسماء القيادات الإرهابية المسؤولة عن التفجيرات والاغتيالات التي حصلت في ليبيا.
وهذا المصري، يدعى " #يحيى_عبدالمنعم _نجيب"، أكد أن "مجيئه إلى ليبيا كان بهدف البحث عن عمل، فتوجه إلى درنة التي مكث فيها يومين فقط، ثم انتقل إلى #بنغازي أين عمل في سوق للغنم، قبل أن يتواصل معه شخص ليبي يدعى "فوزي المشيطي" ويعرض عليه عملاً وصفه بالخطير براتب كبير، وهو نقل السلاح وتخزينه لإرسال بعضه إلى مالي وسوريا مقابل أموال طائلة، فقبل العرض".
وأضاف أنه "بدأ العمل معهم وكان ينقل معهم السلاح من أماكن كثيرة ويقومون بتخزينه في مخازن تحت الأرض معدة للغرض، موجودة بمنطقة القوارشة والهواري ببنغازي، ومن بين الأسلحة كانت توجد متفجرات وبنادق كبيرة وصغيرة الحجم وقذائف هاون وذخائر أخرى".
وخلال عمله معهم، كشف أن "المسؤول عن تفجيرات مراكز الشرطة اسمه #فرج_الفايدي، وينتمي لتنظيم أنصار الشريعة وكان لديه أخوه يونس الفايدي وهو المسؤول عن العمليات العسكرية في التنظيم، أما المسؤول عن الاغتيالات فهو مجموعة من درنة تحت إمرة أحمد النعاس، كما يوجد أحد يدعى "المنقوش" وهو رئيس أركان الجيش الليبي عام 2013 وتكفل بدعم الجماعة بالسلاح وقد تم إرسال 100 آلية عسكرية مجهزة إلى مالي".
وتابع قائلا "في أحد الأيام سمعت كذلك أن قائداً تونسياً معروفاً يدعى أبوعياض التونسي جاء إلى بنغازي ليرى السلاح قبل أن يتم إرساله إلى تونس".
وقال إن "رحلته انتهت عندما تم القبض عليه من طرف قوات الجيش الليبي، وهو في طريقه إلى مدينة سرت ليتدرب على حمل السلاح، بعدما طلبوا منه ذلك من أجل إشراكه في القتال".


التعليق

هذا المقال ليس هو الوحيد في بابه، بل هناك مئات الأدلة والشواهد على اشتغال عدد من المسؤولين النافذين في مساندة الإرهاب، ويكفي الدعم الصريح لسرايا بنغازي ولأنصار الشريعة بل للدواعش قبل سنتيت تحت مسمى "دعم الثوار".

فأصبحت عبارة "دعم الثوار" شماعة لنشر الإرهاب، ولقتل الليبيين، وتشتيتهم وتهجيرهم.

بل صارت ليبيا وكراً للإرهاب لضرب مصر وتونس ومالي والجزائر والمملكة العربية السعودية وغيرها.


ويتضح منها أن بعض الدواعش وتنظيم القاعدة إنما يدخلون في هذه الجماعات الإرهابية المارقة لأجل المال والتكسب الوظيفي، مع ما يتشربونه من منهج الخوارج.


فالواجب علينا أن نكون سدا منيعا ضد قيام أي حكومة تحمل هذه الأفكار الإرهابية، لأنها ستكون شررا على البشرية جمعاء، ولا يقتصر ضررها على الإنسان.


وهذه الجماعات الإرهابية هي امتداد للحركات الإجرامية عبر التاريخ ولهم قدوة بفرعون وأبي جهل وأبي لهب والتتار والصليبيين والنازيين والفاشينن والشيوعيين والبعثيين.

نعوذ بالله منهم ومن شرهم.

والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد

كتبه:

الدكتور أسامة بن عطايا العتيبي
5/ رمضان / 1438 هـ

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:33 AM.


powered by vbulletin