منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام

آخر المشاركات الرد على أحد ذيول المأربي والذي اندس بين السلفيين وفضحه الله في قوله: «فمن ينقض حكم الشيخ ربيع؟» (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تعليقات حول مافيا الفتن أكتبها بين الفينة والأخرى عبر الخاص أو تعليقا على مفتون (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          روابط دروسي الأسبوعية لعام 1439هـ-1440هـ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          التحذير من حدادية الصعافقة (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          بيان ثبوت اليوم الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم، وأن ذلك لا يجيز الاحتفال بالمولد (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          لا ينبغي حك الجبهة بالأرض حرصا على إظهار أثر السجود (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من ثواب رفع اليدين في الصلاة له بكل إصبع حسنة (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          فُكّ نفسك من السيئات بعمل الحسنات (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          أثر عظيم في بيان أهمية التواضع ومراعاة الإمام والواعظ لحال الناس (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          الحمد لله الذي أراح المسلمين من الخارجي المارق عميل الصهاينة أبي بكر البغدادي.. (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-03-2019, 02:12 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,485
شكراً: 2
تم شكره 254 مرة في 196 مشاركة
افتراضي من ثواب رفع اليدين في الصلاة له بكل إصبع حسنة

من ثواب رفع اليدين في الصلاة له بكل إصبع حسنة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله أنا بعد:

فمن السنة في الصلاة رفع اليدين عند تكبيرة الإحرام، وعند الركوع، وعند الرفع منه، وعند القيام من التشهد الأول، والأحاديث في ذلك متواترة، واختلف العلماء في رفع اليدين في غيرها كالرفع عند السجود والرفع منه وعند القيام للركعة الثانية والرابعة، لاختلافهم في صحة الأحاديث الواردة في ذلك، وقد رجح الشيخ الألباني رحمه الله مشروعية ذلك، ولكن نبه إلى أن هذا كان يفعله النبي صلى الله عليه وسلم أحياناً، جمعاً بين الروايات الواردة في الباب نفياً وإثباتاً.

عموماً رفع اليدين سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم، وفيها أجر وثواب مخصوص.

عن عقبة بن عامر الجهني رضي الله عنه، أنه قال: «إنه يكتب في كل إشارة يشيرها الرجل بيده في الصلاة بكل إصبع حسنة أو درجة».
رواه صالح بن أحمد بن حنبل في سؤالاته لأبيه، والطبراني، وسنده حسن موقوفاً.

ورواه مؤمل بن إهاب في جزئه، والحاكم في تاريخه، والبحيري في الفوائد عن عقبة بن عامر رضي الله عنه مرفوعا، والموقوف أصح، ومع ذلك فله حكم الرفع لأنه لا يقال من قبل الرأي. انظر: [الصحيحة:3286].

مع التنبيه على أن رفع اليدين يكون بتوجيه باطن الكفين إلى القبلة، وتكون الأصابع ممدودة، وتكون اليدان محاذيتين للمنكبين أو للأذنين بدون ملامسة للأذنين أو المنكبين.
عن وائل بن حجر رضي الله عنه قال: قدمت المدينة فقلت: لأنظرن إلى صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فكبر ورفع يديه حتى رأيت إبهاميه قريبًا من أذنيه، فلما أراد أن يركع كبر ورفع يديه، ثم رفع رأسه، فقال: سمع الله لمن حمده، ثم كبر وسجد، فكانت يداه من أذنيه على الموضع الذي استقبل بهما الصلاة. رواه النسائي بسند صحيح [صحيح النسائي:1101].
فذكر أن كيفية ووضع يديه من وجهه ككيفيتهما أثناء استقبال الصلاة.

وعن واسع بن حَبّان قال: كان ابن عمر يحبّ أن يستقبلَ كلُ شيء منه القبلة إذا صلّى، حتى كان يستقبل بإبهامه القبلة. رواه ابن سعد في الطبقات وسنده صحيح.

وقال طاوس: «ما رأيت مصليًا مثل ابن عمر أشد استقبالًا للقبلة بوجهه وكفيه وقدميه» رواه عبدالرزاق في المصنف، وأبو نعيم في الحلية وسنده صحيح على شرط الشيخين.

والله أعلم

كتبه:
د. أسامة بن عطايا العتيبي
6/ 3 /1441هـ





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:18 PM.


powered by vbulletin