منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام

آخر المشاركات ليس لأحد فضل على أحد إلا بالدين أو العمل الصالح (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          صعافقة اليمن، نشأتهم وموقف الإمام الوادعي منهم وموقفهم منه (الكاتـب : أبو الليث الوصابي - )           »          بشرى سارة للمسلمين وخاصة السلفيين في جزر القمر (الكاتـب : أبو الليث الوصابي - )           »          بشرى سارة للمسلمين وخاصة السفيين في جزر القمر (الكاتـب : أبو الليث الوصابي - )           »          هل للمرأة أن تصبغ شعرها ؟ (الكاتـب : أبو الليث الوصابي - )           »          تعهد بالاستمرار في القضاء على فتنة الصعافقة الأوباش (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تعليقات حول مافيا الفتن أكتبها بين الفينة والأخرى عبر الخاص أو تعليقا على مفتون (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          نحن مع الصلح بين السلفيين ولكن على الحق المبين (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          بيانات الصعافقة(الجزائر-ليبيا-برمنجهام-أمريكا...) لا تزيدهم إلا وهنا، ولا تزيدهم من الله إلا... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من عجائب الصعافقة! تقليدهم الأعمى لعبارة "لا تقلدوا التقليد الأعمى"!! (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
المشاركة السابقة   المشاركة التالية
  #1  
قديم 11-20-2017, 07:18 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 2,769
شكراً: 2
تم شكره 253 مرة في 195 مشاركة
افتراضي يقول الله تعالى: يا ابن آدم، أنى تعجزني؟!

يقول الله تعالى: يا ابن آدم، أنى تعجزني؟!

عن بُسْرِ بن جَحَّاش القرشي الحمصي رضي الله عنه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بصق يوماً على كفه، ووضع عليها إصبعه، ثم قال:

"يقول الله تعالى: يا ابن آدم، أنى تعجزني وقد خلقتك من مثل هذه،

حتى إذا سويتك وعدلتك مشيت بين بُرْدين وللأرض منك وئيد،

فجمَعتَ ومَنعتَ، حتى إذا بلغت نفسك هذه ـ وأشار إلى حلقه ـ وفي رواية: حتى إذا بلَغَتِ التراقي؛ قلت: أتصدقُ.

وأنى أوان التصدق؟!".

رواه الإمام أحمد، وابن ماجه، والحاكم وغيرهم وسنده صحيح. [الصحيحة: 1099].

ومعنى قوله: "وَئِيد" أي صوت كالأطيط، من ثِقل مشيه على الأرض متكبرا.

ومصداق ما في الحديث فيما يتعلق بالصدقة قوله تعالى: {وَأَنْفِقُوا مِنْ مَا رَزَقْنَاكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ فَيَقُولَ رَبِّ لَوْلَا أَخَّرْتَنِي إِلَى أَجَلٍ قَرِيبٍ فَأَصَّدَّقَ وَأَكُنْ مِنَ الصَّالِحِينَ (10) وَلَنْ يُؤَخِّرَ اللَّهُ نَفْسًا إِذَا جَاءَ أَجَلُهَا وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ} [المنافقون: 10، 11].

والله أعلم.

كتبه:

د. أسامة بن عطايا العتيبي
2/ 3/ 1439 هـ
رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:46 PM.


powered by vbulletin