منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام > منبر كشف مخططات أهل الفتن والتشغيب والتحريش بين المشايخ السلفيين

آخر المشاركات تعليق على كلام للعلامة الشوكاني حول كلام الناس في معنى الروح (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          فائدة في مصطلح الحديث متعلقة بالرجال حول حال شريك بن عبد الله النخعي (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          الرد على شبهة الأخذ باللازم مع وجود التصريح بضده في قصة الرجل الذي أنكر على معاوية رضي الله عنه وهو... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          الرد على شبهة من يقول إن سبب فتنة الصعافقة في الجزائر هو الشيخ فركوس، لأن الصعافقة يتكؤون على... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من مبلغ عني الشيخ محمد ابن شيخنا ربيع أن يترك نقل الغثاء وشبهات وأكاذيب الصعافقة الهابطين؟ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          (ثلاثة في ضمان الله) حديث صحيح مروي بأصح الأسانيد في فضل الحج والجهاد والصلاة في المسجد ومع ذلك لم... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          ضحوا بإبراهيم بويران قبل عيد الأضحى! فهي أضحية غير مقبولة!! (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          إصرار الشيخ محمد ابن شيخنا ربيع على الباطل في حق الشيخ فركوس لا يصيره حقا (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          ليس أول من يهرب، ولا أظنه آخر من يهرب! (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          [قبول] دعوة الشيخ محمد ابن شيخنا ربيع للمباهلة (فيا ليته يثبت ولا يتهرب) (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-18-2022, 11:32 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 5,418
شكراً: 2
تم شكره 273 مرة في 213 مشاركة
افتراضي تحذير السلفي النبيل من شهادة الزور التي شهد بها المجهول من (أبناء) بني إسماعيل!

تحذير السلفي النبيل من شهادة الزور التي شهد بها المجهول من (أبناء) بني إسماعيل!

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

فقد نشر الصعافقة الهابطون شهادة زور لشخص مجهول من بني إسماعيل يزعم أنه سمع الشيخ فركوسا يكفر الرئيس السابق عبدالعزيز بو تفليقة رحمه الله بسبب عبارة (نريدها دولة مدنية ولا نريدها دولة إسلامية)، والعجيب أن فيما كتبه من شهادة زور ما يتضمن إبطال هذه الشهادة، وأن الشيخ لم يقع من التكفير للرئيس السابق، بل هو ما جاء إلا للرد على التكفيريين وكشف شبهاتهم، وقد تعنى الشيخ وحضر لأجل الرد على التكفيريين ثم يرميه هؤلاء المخذولون بأنه تكفيري!!

وزعم شاهد الزور أن الشيخ سئل عن تلك المقولة فقال الشيخ إن قائلها كافر، وكرر ذلك مرارا، وأنها تتبعه إلى قبره -طبعا هذا الكلام في حياة الرئيس السابق فليتنبه-.

وزعم أن بعض الناس ناصح الشيخ فركوسا!!

بل ونقل هذا الشاهد نفسه أن الشيخ فركوسا نفى هذه التهمة الكاذبة، ووصف من ينقل عنه ذلك بأنهم يكذبون عليه، ولقد كان هذا كافيا في بيان الزور في شهادته، وتجعله يراجع نفسه، لكنه الفجور في الخصومة والحقد والخبث الذي في نفوسهم ..

وقد قلتُ: الحاصل أن هذه شهادة زور من هذا المجهول، ونشر هذه الشهادة الزور مخالف لمنهج السلف من وجوه:

الوجه الأول: أن الشاهد مجهول ، وشهادة المجهول مردودة شرعا بإجماع العلماء خلافا للرافضة حيث يقبلون ذلك لاحتمال أن يكون المجهول هو المهدي المتسردب!!
فعجبا لمن يتشبه بالرافضة ويزعم أنه سلفي!
فإن قال المدعي: أنا أعرفه وهو ثقة، فيقال: إن العلماء رجحوا أن قول المحدث: حدثني الثقة حكمها حكم رواية المجهول، لاحتمال أنه ثقة عند هذا المحدث كذاب عند غيره.
فالإمام الشافعي كان يوثق إبراهيم بن أبي يحيى الأسلمي وهو متروك قدري جهمي.

فهذه شهادة من مجهول فهي مردودة .

الوجه الثاني: أن الظاهر من شهادته أنه حاقد مخاصم وليس شخصا يريد الحق، فكلامه الهدف منه إلصاق الكذب والزور بالشيخ فركوس، ظهر هذا من نهاية شهادته الزور والتي فيها (وبعدها سأله اخ عن هذه المسألة فقال هو كافر إن اعتقدها يعني ان اعتقد تلك المقولة فهو كافر) ثم قال شاهد الزور : (الحاصل أنه كفره) مع أن هذا ليس بحاصل، لأنه علق التكفير بشرط ولم يحكم بتكفيره.
فهذا دليل أيضا على جهل هذا المزور بالشرع.

الوجه الثالث: أن مضمون الشهادة الكلام حول شروط التكفير وبيان صورة من صور الكفر الأكبر، كقولنا: لو ادعى شخص أنه ابن الله فهو كافر، فهذا ليس فيه حكم على المعين، بل بيان نوع الكفر الذي وقع فيه وهو ادعاء البنوة لله، لأن من المعلوم أنه لو قالها مكرها أو في حال فقدان العقل لا يكون كافرا.
ففرق بين تكفير النوع وتكفير العين.
لكن هؤلاء لا يعقلون وعندهم جهل مركب وتعالم وكذب وحقد عجيب.
فالحذر الحذر من شهود الزور وشهاداتهم التي يريدون بها إسقاط علماء السنة وإبقاء الفتنة والشحناء بين السلفيين

والله أعلم

ولي عودة لاستكمال نقض شهادة الزور وبيان جهل هذا المزور بإذن الله تعالى.

كتبه:

د. أسامة بن عطايا العتيبي
24/ 4/ 1444هـ
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:22 PM.


powered by vbulletin