منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > الدروس الصوتية للشيخ أسامة بن عطايا العتيبي حفظه الله

آخر المشاركات من عجائب أخطاء د. عبدالله بن عبدالرحيم البخاري! (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من عجائب إخوان الشياطين(حزب الإخوان المسلمين الإرهابي) (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          صار حال الصعافقة فيما يتنشرونه من منشورات يظنون أنها تؤيدهم: "يخربون بيوتهم بأيديهم". (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          منشورات صعفوقية مشتملة على ضلالات ينقلونها عن الشيخ ربيع حفظه الله بتاريخ 26/ صفر/ 1440هـ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تعليق مختصر على بعض الأغبياء الذين يتهمون دول الخليج بتدمير العراق (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          الترهيب من تحصيل العلو في الأرض أو المنزلة عن طريق ظلم أخيه المسلم، ففيه تحذير شديد لشهود الزور... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تعليقات على بعض صعْفَقَات وهرطقات زهير السطائفي، وبعض صعْفَقَات وهرطقات متابع الخلفيين رائد آل طاهر... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          نظرة تأملية في #العقوبات_الإيرانية (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من فضائل أبي ذر رضي الله عنه (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          روابط دروسي الأسبوعية لعام 1439هـ-1440هـ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #51  
قديم 10-23-2018, 10:44 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,094
شكراً: 2
تم شكره 253 مرة في 195 مشاركة
افتراضي

روابط دروسي يوم الثلاثاء 29 / 1 / 1440 هـ

1- شرح نخبة الفكر للحافظ ابن حجر.

الدرس الرابع: مقدمة الكتاب

قال الحافظ أحمد بن علي بن حجر العسقلاني - رحمه الله تعالى -:
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الذي لم يزل عليماً قديراً وصلى الله على سيدنا محمد الذي أرسله إلى الناس كافةً بشيراً ونذيراً، وعلى آل محمد وصحبه وسلم تسليماً كثيراً.
أما بعد:
فإن التصانيف في اصطلاح أهل الحديث قد كثرت، وبسطت واختصرت، فسألني بعض الإخوان أن ألخص له المهم من ذلك، فأجبته إلى سؤاله رجاء الاندراج في تلك المسالك.

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...0/no4-1440.mp3


2- التعليق على جامع الترمذي.

كتاب الطهارة- 60 باب الوضوء من لحوم الإبل

81 - حدثنا هناد قال: حدثنا أبو معاوية، عن الأعمش، عن عبد الله بن عبد الله، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن البراء بن عازب، قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الوضوء من لحوم الإبل؟ فقال: «توضئوا منها»، وسئل عن الوضوء من لحوم الغنم؟ فقال: «لا تتوضئوا منها»، وفي الباب عن جابر بن سمرة، وأسيد بن حضير،: وقد روى الحجاج بن أرطاة هذا الحديث، عن عبد الله بن عبد الله، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن أسيد بن حضير، والصحيح حديث عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن البراء بن عازب، وهو قول أحمد، وإسحاق، وروى عبيدة الضبي، عن عبد الله بن عبد الله الرازي، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن ذي الغرة، وروى حماد بن سلمة هذا الحديث، عن الحجاج بن أرطاة، فأخطأ فيه، وقال فيه: عن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن أبيه، عن أسيد بن حضير، والصحيح عن عبد الله بن عبد الله الرازي، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن البراء، قال إسحاق: أصح ما في هذا الباب حديثان عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حديث البراء، وحديث جابر بن سمرة.

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/t4-1440.mp3


3- التعليق على سنن النسائي.

كتاب الطهارة- باب المسح على العمامة مع الناصية.

107 - أخبرنا عمرو بن علي قال: حدثني يحيى بن سعيد قال: حدثنا سليمان التيمي قال: حدثنا بكر بن عبد الله المزني، عن الحسن، عن ابن المغيرة بن شعبة، عن المغيرة «أن رسول الله صلى الله عليه وسلم توضأ فمسح ناصيته وعمامته وعلى الخفين» قال بكر: وقد سمعته من ابن المغيرة بن شعبة، عن أبيه.

108 - أخبرنا عمرو بن علي وحميد بن مسعدة، عن يزيد وهو ابن زريع قال: حدثنا حميد قال: حدثنا بكر بن عبد الله المزني، عن حمزة بن المغيرة بن شعبة، عن أبيه قال: تخلف رسول الله صلى الله عليه وسلم فتخلفت معه، فلما قضى حاجته قال: «أمعك ماء؟» فأتيته بمطهرة «فغسل يديه وغسل وجهه، ثم ذهب يحسر عن ذراعيه، فضاق كم الجبة، فألقاه على منكبيه، فغسل ذراعيه، ومسح بناصيته وعلى العمامة وعلى خفيه».

باب كيف المسح على العمامة.

109 - أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال: حدثنا هشيم قال: أخبرنا يونس بن عبيد، عن ابن سيرين قال: أخبرني عمرو بن وهب الثقفي قال: سمعت المغيرة بن شعبة قال: " خصلتان لا أسأل عنهما أحدا بعد ما شهدت من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: كنا معه في سفر، فبرز لحاجته، ثم جاء فتوضأ، ومسح بناصيته وجانبي عمامته، ومسح على خفيه قال: وصلاة الإمام خلف الرجل من رعيته، فشهدت من رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان في سفر فحضرت الصلاة، فاحتبس عليهم النبي صلى الله عليه وسلم فأقاموا الصلاة وقدموا ابن عوف فصلى بهم فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلى خلف ابن عوف ما بقي من الصلاة فلما سلم ابن عوف قام النبي صلى الله عليه وسلم فقضى ما سبق به "

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/n4-1440.mp3


4- التعليق على سنن ابن ماجه.

المقدمة.
باب فضل علي رضي الله عنه

114 - حدثنا علي بن محمد قال: حدثنا وكيع، وأبو معاوية، وعبد الله بن نمير، عن الأعمش، عن عدي بن ثابت، عن زر بن حبيش، عن علي، قال: عهد إلي النبي الأمي صلى الله عليه وسلم: «أنه لا يحبني إلا مؤمن، ولا يبغضني إلا منافق».

115 - حدثنا محمد بن بشار قال: حدثنا محمد بن جعفر قال: حدثنا شعبة، عن سعد بن إبراهيم، قال: سمعت إبراهيم بن سعد بن أبي وقاص، يحدث عن أبيه، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال لعلي: «ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى».

116 - حدثنا علي بن محمد قال: حدثنا أبو الحسين قال: أخبرني حماد بن سلمة، عن علي بن زيد بن جدعان، عن عدي بن ثابت، عن البراء بن عازب، قال: أقبلنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجته التي حج، فنزل في بعض الطريق، فأمر الصلاة جامعة، فأخذ بيد علي، فقال: «ألست أولى بالمؤمنين من أنفسهم؟» قالوا: بلى، قال: «ألست أولى بكل مؤمن من نفسه؟» قالوا: بلى، قال: «فهذا ولي من أنا مولاه، اللهم وال من والاه، اللهم عاد من عاداه».

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/j4-1440.mp3


والله الموفق.

متابعة بقية الدروس لعام 1440 هـ هنا:

http://m-noor.com/showthread.php?t=17439
رد مع اقتباس
  #52  
قديم 10-23-2018, 10:59 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,094
شكراً: 2
تم شكره 253 مرة في 195 مشاركة
افتراضي

روابط دروسي يوم الخميس 2 / 2 / 1440 هـ

1- التعليق على الرسالة الوافية لأيبي عمرو الداني رحمه الله عرض ونقد:
فصل: (الإيمان قول وعمل ونية)
65- ومن قول الفقهاء والمحدثين: إن الإيمان قول، وعمل، ونية، وإصابة السنة.
فالقول: الشهادة لله سبحانه وتعالى بما تقدم وصفنا له، والإقرار بملائكته وكتبه ورسله وبجميع ما جاء من عنده.
والعمل: أداء الفرائض التي فرضها، واجتناب المحارم التي حرمها.
والنية: أعمال القلوب واعتقاداتها.
والسنة: معرفة الديانة بالعلم.
66- وبيان هذا كله في كتاب الله تعالى

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/w4-1440.mp3

2- التعليق على ضوابط الجرح والتعديل للشيخ الدكتور عبدالعزيز العبداللطيف رحمه الله.

قال رحمه الله:

ب ـ توثيق الراوي فيما حدّث به عن أهل إقليم دون آخر.
وذلك لكون الراوي سمع من أهل مِصْرٍ أو أهل إقليم فحفظ حديثهم وسمع من أهل مِصْرٍ آخر أو إقليم آخر فلم يحفظ حديثهم.
ومن أمثلته:
1 ـ إسماعيل بن عيّاش الحمصي إذا حدث عن الشاميين فحديثه جيد، وإذا حدّث عن غيرهم فحديثه مضطرب.
2 ـ فرج بن فضالة الحمصي (ضعيف).
قال الإِمام أحمد: ((ما روى عن الشاميين فصالح، وأما ما روى عن يحيى بن سعيد (الأنصاري) فمضطرب)).

2 ـ جعفر بن برقان الجزري. قال الإمام أحمد: ((يؤخذ من حديثه ما كان عن غير الزهري، فأما عن الزهري فلا)).

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...0/dw4-1440.mp3

متابعة بقية الدروس الماضية والجديدة عبر هذا الرابط:

http://m-noor.com/showthread.php?t=17439

والله الموفق
رد مع اقتباس
  #53  
قديم 10-23-2018, 11:14 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,094
شكراً: 2
تم شكره 253 مرة في 195 مشاركة
افتراضي

روابط دروسي يوم الثلاثاء 7 / 2 / 1440 هـ


1- شرح نخبة الفكر للحافظ ابن حجر.

الدرس الخامس: مقدمة الكتاب

قال الحافظ أحمد بن علي بن حجر العسقلاني - رحمه الله تعالى -:
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الذي لم يزل عليماً قديراً وصلى الله على سيدنا محمد الذي أرسله إلى الناس كافةً بشيراً ونذيراً، وعلى آل محمد وصحبه وسلم تسليماً كثيراً.
أما بعد:
فإن التصانيف في اصطلاح أهل الحديث قد كثرت، وبسطت واختصرت، فسألني بعض الإخوان أن ألخص له المهم من ذلك، فأجبته إلى سؤاله رجاء الاندراج في تلك المسالك.

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...0/no5-1440.mp3


2- التعليق على جامع الترمذي.

كتاب الطهارة- 61 - باب الوضوء من مس الذكر

82 - حدثنا إسحاق بن منصور، قال: حدثنا يحيى بن سعيد القطان، عن هشام بن عروة، قال: أخبرني أبي، عن بسرة بنت صفوان، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من مس ذكره فلا يصل حتى يتوضأ.
وفي الباب عن أم حبيبة، وأبي أيوب، وأبي هريرة، وأروى ابنة أنيس، وعائشة، وجابر، وزيد بن خالد، وعبد الله بن عمرو.
هذا حديث حسن صحيح.
هكذا روى غير واحد مثل هذا، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن بسرة.

83 - وروى أبو أسامة، وغير واحد هذا الحديث، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن مروان، عن بسرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه، حدثنا بذلك إسحاق بن منصور، قال: حدثنا أبو أسامة بهذا .

84 - وروى هذا الحديث أبو الزناد، عن عروة، عن بسرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم، حدثنا بذلك علي بن حجر، قال: حدثنا عبد الرحمن بن أبي الزناد، عن أبيه، عن عروة، عن بسرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه، وهو قول غير واحد من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم والتابعين، وبه يقول الأوزاعي، والشافعي، وأحمد، وإسحاق.
قال محمد: أصح شيء في هذا الباب حديث بسرة.
وقال أبو زرعة: حديث أم حبيبة في هذا الباب صحيح، وهو حديث العلاء بن الحارث، عن مكحول، عن عنبسة بن أبي سفيان، عن أم حبيبة.
وقال محمد: لم يسمع مكحول من عنبسة بن أبي سفيان، وروى مكحول، عن رجل، عن عنبسة غير هذا الحديث.
وكأنه لم ير هذا الحديث صحيحا.

62 - باب ترك الوضوء من مس الذكر.

85 - حدثنا هناد، قال: حدثنا ملازم بن عمرو، عن عبد الله بن بدر، عن قيس بن طلق بن علي الحنفي، عن أبيه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: وهل هو إلا مضغة منه؟ أو بضعة منه؟
وفي الباب عن أبي أمامة.
وقد روي عن غير واحد من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وبعض التابعين: أنهم لم يروا الوضوء من مس الذكر، وهو قول أهل الكوفة، وابن المبارك.
وهذا الحديث أحسن شيء روي في هذا الباب.
وقد روى هذا الحديث أيوب بن عتبة، ومحمد بن جابر، عن قيس بن طلق، عن أبيه.
وقد تكلم بعض أهل الحديث في محمد بن جابر، وأيوب بن عتبة.
وحديث ملازم بن عمرو، عن عبد الله بن بدر أصح وأحسن.


http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/t5-1440.mp3

3- التعليق على سنن النسائي.

كتاب الطهارة-باب إيجاب غسل الرجلين

110 - أخبرنا قتيبة قال: حدثنا يزيد بن زريع، عن شعبة، ح وأنبأنا مؤمل بن هشام قال: حدثنا إسماعيل، عن شعبة، عن محمد بن زياد، عن أبي هريرة قال: قال أبو القاسم صلى الله عليه وسلم: «ويل للعقب من النار».

111 - أخبرنا محمود بن غيلان قال: حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، ح وأنبأنا عمرو بن علي قال: حدثنا عبد الرحمن قال: حدثنا سفيان واللفظ له، عن منصور، عن هلال بن يساف، عن أبي يحيى، عن عبد الله بن عمرو قال: رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم قوما يتوضئون، فرأى أعقابهم تلوح فقال: «ويل للأعقاب من النار أسبغوا الوضوء».

باب بأي الرجلين يبدأ بالغسل

112 - أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال: حدثنا خالد قال: حدثنا شعبة قال: أخبرني الأشعث قال: سمعت أبي يحدث، عن مسروق، عن عائشة رضي الله عنها وذكرت: «أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يحب التيامن ما استطاع في طهوره ونعله وترجله» قال شعبة: ثم سمعت الأشعث بواسط يقول: يحب التيامن، فذكر شأنه كله، ثم سمعته بالكوفة يقول: يحب التيامن ما استطاع


http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/n5-1440.mp3


4- التعليق على سنن ابن ماجه.

المقدمة.
باب فضل علي رضي الله عنه

117 - حدثنا عثمان بن أبي شيبة قال: حدثنا وكيع قال: حدثنا ابن أبي ليلى قال: حدثنا الحكم، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، قال: كان أبو ليلى يسمر مع علي، فكان يلبس ثياب الصيف في الشتاء، وثياب الشتاء في الصيف، فقلنا: لو سألته، فقال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث إلي وأنا أرمد العين يوم خيبر، قلت: يا رسول الله، إني أرمد العين، فتفل في عيني، ثم قال: «اللهم أذهب عنه الحر والبرد» قال: فما وجدت حرا ولا بردا بعد يومئذ، وقال: «لأبعثن رجلا يحب الله ورسوله، ويحبه الله ورسوله، ليس بفرار» فتشرف له الناس، فبعث إلى علي، فأعطاها إياه

118 - حدثنا محمد بن موسى الواسطي قال: حدثنا المعلى بن عبد الرحمن قال: حدثنا ابن أبي ذئب، عن نافع، عن ابن عمر، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة، وأبوهما خير منهما».


http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/j5-1440.mp3

متابعة بقية الدروس الماضية والجديدة عبر هذا الرابط:

http://m-noor.com/showthread.php?t=17439

والله الموفق

التعديل الأخير تم بواسطة أسامة بن عطايا العتيبي ; 10-23-2018 الساعة 11:39 AM
رد مع اقتباس
  #54  
قديم 10-23-2018, 11:20 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,094
شكراً: 2
تم شكره 253 مرة في 195 مشاركة
افتراضي

روابط دروسي يوم الخميس 9 / 2 / 1440 هـ

1- التعليق على الرسالة الوافية لأيبي عمرو الداني رحمه الله عرض ونقد:
تتمة التعليق على فصل: (الإيمان قول وعمل ونية)

قال الله تعالى: {قولوا آمنا بالله وما أنزل إلينا}.

الآية. وقال: {يا أيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر من الذين قالوا آمنا بأفواههم ولم تؤمن قلوبهم} ، وقال: {من كفر بالله من بعد إيمانه إلا من أكره وقلبه مطمئن بالإيمان} الآية. وقال: {قالت الأعراب آمنا قل لم تؤمنوا ولكن قولوا أسلمنا ولما يدخل الإيمان في قلوبكم} ، وقال: {ومن أراد الآخرة وسعى لها سعيها وهو مؤمن} الآية.
وقال: {يا أيها الذين آمنوا اركعوا واسجدوا} الآية. وقال: {وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة وأطيعوا الرسول} ، وقال: {وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين} الآية.
وقال: {ولكن البر من آمن بالله واليوم الآخر والملائكة} الآية. وفيها: {وآتى المال} ، وفيها: {وأقام الصلاة وآتى الزكاة} .
وقال: {وما كان الله ليضيع إيمانكم} ، وقال ابن عباس والبراء: يعني صلاتهم إلى بيت المقدس.
فسمى الصلاة إيماناً، في نظائر لهذه الآي تدل على أن الإيمان كما قالوه.
67- فإن قال قائل: فما الإيمان عند المتكلمين من أصحابكم؟!
قلت: التصديق كما قدمناه أولاً، ودللنا على صحته.
فإن قال: وما الطاعات عندهم؟
قلنا: شرائع الإيمان!، بدليل قوله تعالى في غير موضع: {إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات} فوصفهم بالإيمان ووصفهم بعمل الصالحات، فدل على أن الأعمال الصالحة شرائع الإيمان، وأن الإيمان هو التصديق.
فإن قال: تأويل ابن عباس والبراء لقوله: {وما كان الله ليضيع إيمانكم} يعني: صلاتكم يدل على أن الإيمان: الطاعات، وأن كل طاعة إيمان؟
قلت: ليس بدال على ذلك، إذ ممكن أن يحمل ذلك على التوسع، فلذلك سمينا الصلاة إيماناً إذ كانت من شرائع الإيمان، وبالله التوفيق.

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/w5-1440.mp3


2- التعليق على ضوابط الجرح والتعديل للشيخ الدكتور عبدالعزيز العبداللطيف رحمه الله.

قال رحمه الله:

هـ- تضعيف رواية الراوي غير المتقن إذا جمع في الإِسناد عدداً من شيوخه دون ما إذا أفردهم.
قال الحافظ أبو يعلى الخليلي: ((ذاكرت يوماً بعض الحفّاظ فقلت: البخاري لم يخرج حديث حماد بن سلمة في الصحيح وهو زاهد ثقة؟ فقال: لأنه جمع بين جماعة من أصحاب أنس فيقول: حدثنا قتادة وثابت وعبد العزيز بن صهيب، وربّما يخالف في بعض ذلك.
فقلت: أليس ابن وهب اتفقوا عليه وهو يجمع بين أسانيد، فيقول: حدثنا مالك وعمرو بن الحارث والليث بن سعد والأوزاعي بأحاديث ويجمع بين جماعة غيرهم؟.
فقال: ابن وهب أتقن لما يرويه وأحفظ له)) (1).
قال ابن رجب: ((ومعنى هذا أن الرجل إذا جمع بين حديث جماعة وساق الحديث سياقة واحدة، فالظاهر أن لفظهم لم يتفق فلا يُقْبلُ هذا الجمعُ إلّا من حافظ متقن لحديثه، يعرف اتفاق شيوخه واختلافهم، كما كان الزهري يجمع بين شيوخ له في حديث الإِفك وغيره.
وكان الجمع بين الشيوخ يُنْكر على الواقدي وغيره ممن لا يضبط هذا كما أُنْكرَ على ابن إسحاق وغيره ... )) (2).
__________
(1) الإرشاد في معرفة علماء الحديث 1/ 417 ـ 418.
(2) شرح علل الترمذي 2/ 815 ـ 816.

و ـ توثيق حديث الراوي في وقت دون وقت.
وذلك لكون الراوي الثقة قد خلط في أواخر عمره، والرواة المختلطون متفاوتون في تخليطهم، فمنهم من خلط تخليطاً فاحشاً ومنهم من خلط تخليطاً يسيراً، ويلتحق بالمختلطين صنفان. هما:
1 ـ من أضرَّ في آخر عمره وكان لا يحفظ جيداً، فحدّث من حفظه أو كان يُلقَّن فيتلقن.
2 ـ من ساء حفظه لما ولي القضاء ونحوه. فمن المختلطين:
1 ـ صالح بن نبهان (مولى التوأمة).
من سمع منه قديماً كمحمد بن أبي ذئب، فسماعه صحيح، ومن سمع منه بعد ما اختلط كسفيان الثوري، فسماعه منه لا شيء.
2 ـ سعيد بن إياس الجُريري.
ممن سمع منه قبل الاختلاط سفيان الثوري، وابن عليّة، وبشر بن المفضّل، وممن سمع بعد الاختلاط يزيد بن هارون.
وممن أضرّ في أواخر عمره وكان لا يحفظ جيداً فحدث من حفظه، أو كان يُلقّن فيتلقن:
1 ـ عبد الرزاق بن همّام الصنعاني.
قال الإِمام أحمد: ((عبد الرزاق لا يُعبأ بحديث من سمع منه وقد ذهب بصره، كان يُلقّن أحاديث باطلة، وقد حدّث عن الزهري أحاديث كتبناها من أصل كتابه وهو ينظر جاؤوا بخلافها)).
2 ـ محمد بن ميمون السُّكَّري.
قال النسائي: ((لا بأس به إلّا أنه كان ذهب بصره في آخر عمره، فمن كتب عنه قبل ذلك فحديثه جيّد)).
وممن ساء حفظه لمّا ولي القضاء:
1 ـ شريك بن عبد الله النخعي، قاضي الكوفة (1)، ساء حفظه بعد ما ولي القضاء، فما حدّث به قبل ذلك فصحيح.

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...0/dw5-1440.mp3

متابعة بقية الدروس الماضية والجديدة عبر هذا الرابط:

http://m-noor.com/showthread.php?t=17439

والله الموفق
رد مع اقتباس
  #55  
قديم 10-23-2018, 11:33 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,094
شكراً: 2
تم شكره 253 مرة في 195 مشاركة
افتراضي

روابط دروسي يوم الأحد 12 / 2 / 1440هـ

1- التعليق على كتاب الشريعة للإمام الاجري.

تتمة التعليق على كتاب التصديق بالنظر إلى الله عز وجل


قال محمد بن الحسين: رحمة الله ورضوانه عليه: وأما السنن فإنا سنذكر ما روى صحابي صحابي على الانفراد , ليكون أوعى لمن سمعه , وأراد حفظه إن شاء الله تعالى

فمما روى جرير بن عبد الله البجلي

592 - حدثنا أبو جعفر أحمد بن يحيى الحواني قال: نا محمد بن الصباح الدولابي قال: نا وكيع بن الجراح قال: نا إسماعيل بن أبي خالد , عن قيس بن أبي حازم , عن جرير بن عبد الله البجلي قال: كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فنظر إلى القمر ليلة البدر قال: «إنكم ستعرضون على ربكم عز وجل فترونه كما ترون هذا القمر , لا تضارون في رؤيته , فإن استطعتم أن لا تغلبوا على صلاة قبل طلوع الشمس وقبل غروبها فافعلوا».


593 - وحدثنا أبو بكر بن أبي داود قال: نا أحمد بن سنان قال: نا يزيد بن هارون , ويعلى , ومحمد ابنا عبيد الطنافسي , عن إسماعيل بن أبي خالد , عن قيس بن أبي حازم , عن جرير بن عبد الله البجلي قال: كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة البدر فقال: «إنكم راءون ربكم عز وجل كما ترون هذا القمر , لا تضارون في رؤيته فإن استطعتم أن لا تغلبوا على صلاة قبل طلوع الشمس وقبل غروبها»
وحدثنا أبو بكر بن أبي داود قال: نا محمد بن معمر قال: نا روح بن عبادة قال: نا شعبة وحدثنا أبو بكر النيسابوري قال: نا أبو الأزهر قال: حدثنا روح في قوله عز وجل: {وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها} [طه: 130] قال نا شعبة قال: سمعت إسماعيل بن أبي خالد قال: سمعت قيس بن أبي حازم قال: سمعت جرير بن عبد الله يقول: كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة البدر فقال: «إنكم سترون ربكم عز وجل كما ترون هذا القمر , لا تضامون في رؤيته , فإن استطعتم أن لا تغلبوا على هاتين الصلاتين قبل طلوع الشمس وقبل غروبها» ثم تلا هذه الآية: {وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل الغروب} [ق: 39] " وهذا لفظ حديث النيسابوري

595 - حدثنا أبو بكر بن أبي داود قال: نا عبدة بن عبد الله قال: نا حسين الجعفي , عن زائدة بن قدامة , عن بيان , عن قيس بن أبي حازم قال: نا جرير بن عبد الله قال: خرج علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة البدر قال: ونظر إلى القمر , فقال: «إنكم ترون ربكم عز وجل يوم القيامة كما ترون هذا القمر , لا تضامون في رؤيته»

ومما روى أبو هريرة رضي الله عنه

596 - أخبرنا أبو بكر جعفر بن محمد الفريابي قال: نا محمد بن أبي عمر المكي قال: نا سفيان بن عيينة , عن سهيل بن أبي صالح , عن أبيه , عن أبي هريرة قال: قالوا: يا رسول الله هل نرى ربنا عز وجل يوم القيامة؟ قال: «هل تضارون في رؤية الشمس في الظهيرة , ليست في سحابة؟» قالوا: لا قال: «فهل تضارون في رؤية القمر ليلة البدر , ليس في سحابة؟» قالوا: لا قال: «فوالذي نفسي بيده لا تضارون في رؤية ربكم , إلا كما لا تضارون في رؤية أحدهما».

597 - حدثنا أبو الفضل جعفر بن محمد الصندلي قال: نا زهير بن محمد قال: أنا عبد الرزاق قال: أنا معمر , عن الزهري , عن عطاء بن يزيد , عن أبي هريرة قال: قال الناس: يا رسول الله , هل نرى ربنا عز وجل يوم القيامة؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «نعم , هل تضارون في الشمس ليس دونها سحاب؟» قالوا: لا يا رسول الله قال: «هل تضارون في القمر ليلة البدر ليس دونه سحاب؟» قالوا: لا يا رسول الله قال: «فإنكم ترون ربكم عز وجل يوم القيامة كذلك».

598 - وأخبرنا الفريابي قال: نا محمد بن عبيد بن حساب قال: حدثنا محمد بن ثور , عن معمر , عن الزهري , عن عطاء بن يزيد الليثي , عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال الناس: يا رسول الله هل نرى ربنا عز وجل يوم القيامة؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «هل تضارون في الشمس ليس دونها سحاب؟» قالوا: لا يا رسول الله قال: «هل تضارون في القمر ليلة البدر ليس دونه سحاب؟» قالوا: لا يا رسول الله قال: «فإنكم ترونه يوم القيامة كذلك».

599 - وحدثنا أبو بكر بن أبي داود قال: حدثنا محمد بن مصفى قال: حدثنا سويد بن عبد العزيز قال: حدثنا الأوزاعي , عن حسان بن عطية , عن سعيد بن المسيب قال: لقيني أبو هريرة فقال: أسأل الله أن يجمع بيني وبينك في سوق الجنة , قلت: وفيها سوق؟ قال: نعم , أخبرني رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أن أهل الجنة إذا دخلوها نزلوا بفضل أعمالهم , فيؤذن لهم في مقدار يوم الجمعة من أيام الدنيا , فيزورون الله عز وجل فيه , فيبرز الله عز وجل لهم عن عرشه , ويتبدى لهم في روضة من رياض الجنة ويوضع لهم منابر من نور , ومنابر من لؤلؤ , ومنابر من ياقوت , ومنابر من ذهب , ومنابر من فضة , ويجلس أدناهم وما فيهم دنيء على كثبان المسك والكافور , وما يرون أصحاب الكراسي بأفضل منهم مجلسا» قال أبو هريرة: قلت: يا رسول الله , هل نرى ربنا؟ قال: «نعم؛ هل تمارون في رؤية الشمس والقمر ليلة البدر؟» قلنا: لا , قال: «فكذلك لا تمارون في رؤية ربكم عز وجل» وذكر الحديث بطوله.

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...0/sh6-1440.mp3

2- التعليق على صحيح البخاري.

التعليق على كتاب العلم- باب ما يذكر في المناولة، وكتاب أهل العلم بالعلم إلى البلدان

64 - حدثنا إسماعيل بن عبد الله، قال: حدثني إبراهيم بن سعد، عن صالح، عن ابن شهاب، عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة بن مسعود، أن عبد الله بن عباس أخبره أن رسول الله صلى الله عليه وسلم " بعث بكتابه رجلا وأمره أن يدفعه إلى عظيم البحرين فدفعه عظيم البحرين إلى كسرى، فلما قرأه مزقه فحسبت أن ابن المسيب قال: فدعا عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم «أن يمزقوا كل ممزق».

65 - حدثنا محمد بن مقاتل أبو الحسن المروزي، أخبرنا عبد الله، قال: أخبرنا شعبة، عن قتادة، عن أنس بن مالك، قال: كتب النبي صلى الله عليه وسلم كتابا - أو أراد أن يكتب - فقيل له: إنهم لا يقرءون كتابا إلا مختوما، فاتخذ خاتما من فضة، نقشه: محمد رسول الله، كأني أنظر إلى بياضه في يده، فقلت لقتادة من قال: نقشه محمد رسول الله؟ قال أنس.

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/b6-1440.mp3



3- التعليق على صحيح مسلم.

التعليق على كتاب الإيمان-13 - باب جامع أوصاف الإسلام

62 - (38) حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، وأبو كريب قالا: حدثنا ابن نمير، ح وحدثنا قتيبة بن سعيد، وإسحاق بن إبراهيم، جميعا عن جرير، ح وحدثنا أبو كريب، حدثنا أبو أسامة، كلهم عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن سفيان بن عبد الله الثقفي، قال: قلت: يا رسول الله، قل لي في الإسلام قولا لا أسأل عنه أحدا بعدك - وفي حديث أبي أسامة غيرك - قال: " قل: آمنت بالله، فاستقم ".

14 - باب بيان تفاضل الإسلام، وأي أموره أفضل.

63 - (39) حدثنا قتيبة بن سعيد، حدثنا ليث، ح وحدثنا محمد بن رمح بن المهاجر، أخبرنا الليث، عن يزيد بن أبي حبيب، عن أبي الخير، عن عبد الله بن عمرو، أن رجلا سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم، أي الإسلام خير؟ قال: «تطعم الطعام، وتقرأ السلام على من عرفت، ومن لم تعرف».

64 - (40) وحدثنا أبو الطاهر أحمد بن عمرو بن عبد الله بن عمرو بن سرح المصري، أخبرنا ابن وهب، عن عمرو بن الحارث، عن يزيد بن أبي حبيب، عن أبي الخير، أنه سمع عبد الله بن عمرو بن العاص، يقول: إن رجلا سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم أي المسلمين خير؟ قال: «من سلم المسلمون من لسانه ويده»

65 - (41) حدثنا حسن الحلواني، وعبد بن حميد جميعا عن أبي عاصم، قال: عبد، أنبأنا أبو عاصم، عن ابن جريج، أنه سمع أبا الزبير، يقول: سمعت جابرا، يقول: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: «المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده».

66 - (42) وحدثني سعيد بن يحيى بن سعيد الأموي، قال: حدثني أبي، حدثنا أبو بردة بن عبد الله بن أبي بردة بن أبي موسى، عن أبي بردة، عن أبي موسى، قال: قلت: يا رسول الله أي الإسلام أفضل؟ قال: «من سلم المسلمون من لسانه ويده» وحدثنيه إبراهيم بن سعيد الجوهري، حدثنا أبو أسامة، قال: حدثني بريد بن عبد الله، بهذا الإسناد قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم أي المسلمين أفضل؟ فذكر مثله.



http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/m6-1440.mp3


4- التعليق على سنن أبي داود

التعليق على كتاب الطهارة- باب صفة وضوء النبي صلى الله عليه وسلم.

114 - حدثنا عثمان بن أبي شيبة، حدثنا أبو نعيم، حدثنا ربيعة الكناني، عن المنهال بن عمرو، عن زر بن حبيش، أنه سمع عليا رضي الله عنه، وسئل عن وضوء رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر الحديث، وقال: «ومسح على رأسه حتى لما يقطر، وغسل رجليه ثلاثا ثلاثا»، ثم قال: «هكذا كان وضوء رسول الله صلى الله عليه وسلم».

115 - حدثنا زياد بن أيوب الطوسي، حدثنا عبيد الله بن موسى، حدثنا فطر، عن أبي فروة، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، قال: رأيت عليا رضي الله عنه «توضأ فغسل وجهه ثلاثا، وغسل ذراعيه ثلاثا، ومسح برأسه واحدة»، ثم قال: «هكذا توضأ رسول الله صلى الله عليه وسلم».

116 - حدثنا مسدد، وأبو توبة، قالا: حدثنا أبو الأحوص، ح وحدثنا عمرو بن عون، أخبرنا أبو الأحوص، عن أبي إسحاق، عن أبي حية، قال: رأيت عليا رضي الله عنه «توضأ فذكر وضوءه كله ثلاثا ثلاثا»، قال: «ثم مسح رأسه، ثم غسل رجليه إلى الكعبين»، ثم قال: «إنما أحببت أن أريكم طهور رسول الله صلى الله عليه وسلم».

117 - حدثنا عبد العزيز بن يحيى الحراني، حدثنا محمد يعني ابن سلمة، عن محمد بن إسحاق، عن محمد بن طلحة بن يزيد بن ركانة، عن عبيد الله الخولاني، عن ابن عباس، قال دخل علي علي يعني ابن أبي طالب، وقد أهراق الماء فدعا بوضوء، فأتيناه بتور فيه ماء، حتى وضعناه بين يديه، فقال: يا ابن عباس، ألا أريك كيف كان يتوضأ رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ قلت: بلى، قال: «فأصغى الإناء على يده فغسلها، ثم أدخل يده اليمنى فأفرغ بها على الأخرى، ثم غسل كفيه، ثم تمضمض واستنثر، ثم أدخل يديه في الإناء جميعا، فأخذ بهما حفنة من ماء فضرب بها على وجهه، ثم ألقم إبهاميه ما أقبل من أذنيه، ثم الثانية، ثم الثالثة مثل ذلك، ثم أخذ بكفه اليمنى قبضة من ماء، فصبها على ناصيته فتركها تستن على وجهه، ثم غسل ذراعيه إلى المرفقين ثلاثا ثلاثا، ثم مسح رأسه وظهور أذنيه، ثم أدخل يديه جميعا فأخذ حفنة من ماء فضرب بها على رجله، وفيها النعل ففتلها بها، ثم الأخرى مثل ذلك» قال: قلت: وفي النعلين؟ قال: وفي النعلين، قال: قلت: وفي النعلين؟ قال: وفي النعلين، قال: قلت: وفي النعلين؟ قال: وفي النعلين، قال أبو داود: " وحديث ابن جريج، عن شيبة، يشبه حديث علي، لأنه قال فيه حجاج بن محمد بن جريج: ومسح برأسه مرة واحدة، وقال ابن وهب فيه، عن ابن جريج، ومسح برأسه ثلاثا ".


http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/d6-1440.mp3

متابعة بقية الدروس الماضية والجديدة عبر هذا الرابط:

http://m-noor.com/showthread.php?t=17439

والله الموفق
رد مع اقتباس
  #56  
قديم 10-23-2018, 09:43 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,094
شكراً: 2
تم شكره 253 مرة في 195 مشاركة
افتراضي

روابط دروسي يوم الثلاثاء 14 / 2 / 1440 هـ

1- شرح نخبة الفكر للحافظ ابن حجر.

الدرس السادس:

قال الحافظ ابن حجر: الخبر إما أن يكون له
فأقول: الخبر إما أن يكون له:
* طرق بلا عدد معين.
* أو مع حصر بما فوق الاثنتين.
* أو بهما.
* أو بواحد.
فالأول: المتواتر المفيد للعلم اليقيني بشروطه

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...0/no6-1440.mp3

2- التعليق على جامع الترمذي.

كتاب الطهارة- 63 - باب ترك الوضوء من القبلة

86 - حدثنا قتيبة، وهناد، وأبو كريب، وأحمد بن منيع، ومحمود بن غيلان، وأبو عمار، قالوا: حدثنا وكيع، عن الأعمش، عن حبيب بن أبي ثابت، عن عروة، عن عائشة، أن النبي صلى الله عليه وسلم قبل بعض نسائه، ثم خرج إلى الصلاة ولم يتوضأ، قال: قلت: من هي إلا أنت؟ فضحكت.
وقد روي نحو هذا عن غير واحد من أهل العلم من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، والتابعين، وهو قول سفيان الثوري، وأهل الكوفة، قالوا: ليس في القبلة وضوء.
وقال مالك بن أنس، والأوزاعي، والشافعي، وأحمد، وإسحاق: في القبلة وضوء، وهو قول غير واحد من أهل العلم من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم والتابعين.
وإنما ترك أصحابنا حديث عائشة، عن النبي صلى الله عليه وسلم في هذا لأنه لا يصح عندهم لحال الإسناد.
وسمعت أبا بكر العطار البصري يذكر، عن علي بن المديني، قال: ضعف يحيى بن سعيد القطان هذا الحديث، وقال: هو شبه لا شيء.
وسمعت محمد بن إسماعيل يضعف هذا الحديث، وقال: حبيب بن أبي ثابت لم يسمع من عروة.
وقد روي عن إبراهيم التيمي، عن عائشة، أن النبي صلى الله عليه وسلم قبلها ولم يتوضأ.
وهذا لا يصح أيضا، ولا نعرف لإبراهيم التيمي سماعا من عائشة، وليس يصح عن النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الباب شيء.

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/t6-1440.mp3

3- التعليق على سنن النسائي.

كتاب الطهارة- غسل الرجلين باليدين

113 - أخبرنا محمد بن بشار قال: حدثنا محمد قال: حدثنا شعبة قال: أخبرني أبو جعفر المدني قال: سمعت ابن عثمان بن حنيف يعني عمارة قال: حدثني القيسي: «أنه كان مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر، فأتي بماء فقال على يديه من الإناء فغسلهما مرة، وغسل وجهه وذراعيه مرة مرة، وغسل رجليه بيمينه كلتاهما»

الأمر بتخليل الأصابع

114 - أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال: حدثني يحيى بن سليم، عن إسماعيل بن كثير وكان يكنى أبا هاشم،

ح وأنبأنا محمد بن رافع قال: حدثنا يحيى بن آدم قال: حدثنا سفيان، عن أبي هاشم، عن عاصم بن لقيط، عن أبيه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إذا توضأت فأسبغ الوضوء وخلل بين الأصابع»

عدد غسل الرجلين

115 - أخبرنا محمد بن آدم، عن ابن أبي زائدة قال: حدثني أبي، وغيره، عن أبي إسحاق، عن أبي حية الوادعي قال: رأيت عليا «توضأ فغسل كفيه ثلاثا وتمضمض واستنشق ثلاثا، وغسل وجهه ثلاثا، وذراعيه ثلاثا ثلاثا ومسح برأسه، وغسل رجليه ثلاثا ثلاثا». ثم قال: «هذا وضوء رسول الله صلى الله عليه وسلم»



http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/n6-1440.mp3

4- التعليق على سنن ابن ماجه.

المقدمة.
باب فضل علي رضي الله عنه

119 - حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، وسويد بن سعيد، وإسماعيل بن موسى، قالوا: حدثنا شريك، عن أبي إسحاق، عن حبشي بن جنادة، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «علي مني وأنا منه، ولا يؤدي عني إلا علي»

120 - حدثنا محمد بن إسماعيل الرازي قال: حدثنا عبيد الله بن موسى قال: أنبأنا العلاء بن صالح، عن المنهال، عن عباد بن عبد الله، قال: قال علي: «أنا عبد الله وأخو رسوله صلى الله عليه وسلم، وأنا الصديق الأكبر، لا يقولها بعدي إلا كذاب، صليت قبل الناس لسبع سنين».

121 - حدثنا علي بن محمد قال: حدثنا أبو معاوية قال: حدثنا موسى بن مسلم، عن ابن سابط وهو عبد الرحمن، عن سعد بن أبي وقاص، قال: قدم معاوية في بعض حجاته، فدخل عليه سعد، فذكروا عليا، فنال منه، فغضب سعد، وقال: تقول هذا لرجل سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «من كنت مولاه فعلي مولاه» وسمعته يقول: «أنت مني بمنزلة هارون من موسى، إلا أنه لا نبي بعدي» ، وسمعته يقول: «لأعطين الراية اليوم رجلا يحب الله ورسوله».



http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/j6-1440.mp3


متابعة بقية الدروس الماضية والجديدة عبر هذا الرابط:

http://m-noor.com/showthread.php?t=17439

والله الموفق

التعديل الأخير تم بواسطة أسامة بن عطايا العتيبي ; 11-04-2018 الساعة 09:48 PM
رد مع اقتباس
  #57  
قديم 11-04-2018, 09:55 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,094
شكراً: 2
تم شكره 253 مرة في 195 مشاركة
افتراضي

روابط دروسي يوم الخميس 16 / 2 / 1440 هـ

1- التعليق على الرسالة الوافية لأيبي عمرو الداني رحمه الله عرض ونقد:
تتمة التعليق على فصل: (في زيادة الإيمان ونقصانه)
68- ومن قولهم -أيضاً-: إن الإيمان يزيد [بالطاعة] ، وينقص بالمعصية، ويقوى بالعلم، ويضعف بالجهل، ويخرج بالكفر.
والدليل على زيادته قوله عز وجل: {وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيماناً} ، وقوله: {فأما الذين آمنوا فزادتهم إيماناً} ، وقوله: {ليزدادوا إيماناً مع إيمانهم} ، وقوله: {ويزداد الذين آمنوا إيماناً} في أمثال لذلك من الآي.
والدليل على نقصانه قوله عز وجل: {يا أيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي} الآية، فما حبط فلا شك في نقصانه.
وقال صلى الله عليه وسلم في النساء: ((ما رأيت من ناقصات دين وعقل أغلب على ذي لب منكن)) . وقال صلى الله عليه وسلم: ((يخرج من النار من في قلبه مثقال من الإيمان، ونصف مثقال، وربع مثقال)) حتى ذكر الخردلة والشعيرة.
فمن معه قدر مثقال فإيمانه لا شك أزيد ممن معه قدر خردلة وشعيرة.
وأقل الإيمان: ما لا يجامعه الشكوك. وأكثره: إيمان الأنبياء عليهم السلام.
69- حدثنا الخالقاني خلف بن حمدان، قال: نا محمد بن عبد الله النيسابوري، قال: نا عمي يحيى بن زكريا، قال: نا محمد بن يحيى، قال: نا أبو بكر بن أبي الأسود، قال: نا إبراهيم ابن أبي الوزير قال: سألت مالكاً عن الإيمان فقال: قول وعمل.
فقلت: يزيد وينقص؟ قال: نعم.

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/w6-1440.mp3

2- التعليق على ضوابط الجرح والتعديل للشيخ الدكتور عبدالعزيز العبداللطيف رحمه الله.

قال رحمه الله:

2 ـ حفص بن غياث النخعي قاضي الكوفة (1).
قال أبو زرعة: ((ساء حفظه بعد ما اسْتُقْضي، فمن كتب عنه من كتابه فهو صالح، وإلّا فهو كذا وكذا)).
وقد يرد ما يقتضي ترجيح المتأخر من مرويات الراوي على المتقدم منها ومن ذلك ما رواه الحسن بن علي الحلواني عن عفان بن مسلم أنه قال: ((كان همّام (بن يحيى بن دينار الأزدي مولاهم) لا يكاد يرجع إلى كتابه ولا ينظر فيه، وكان يخالف فلا يرجع إلى كتابه، ثم رجع بعد فنظر في كتبه فقال: يا عفان كُنّا نخطئ كثيراً فنستغفر الله)) (2).
قال الحافظ ابن حجر: ((وهذا يقتضي أن حديث همّام بأخرة أصحُّ ممن سمع منه قديماً، وقد نصّ على ذلك أحمد بن حنبل)) (3).
ز ـ تضعيف رواية الراوي من حفظه وتوثيق روايته من كتابه: ومن أمثلته:
1 ـ يونس بن يزيد الأيلي.
قال أبو زرعة: ((كان صاحب كتاب، فإذا حدّث من حفظه لم يكن عنده شيء)).
2 ـ سُوَيد بن سعيد الحدثاني.
قال أبو زرعة: ((أما كتبه فصحاح، كنت أتتبع أصوله وأكتب منها فأما إذا حدّث من حفظه فلا)).
15 ـ يراعى سياق الكلام الذي ترد أثناءه ألفاظ الجرح والتعديل وقرائن الأحوال التي اقتضت ورودها في الراوي.
قال الحافظ ابن كثير: ((والواقف على عبارات القوم يفهم مقاصدهم بما عُرفَ من عباراتهم في غالب الأحوال وبقرائن ترشد إلى ذلك)) (4).
فمن ذلك أنه قد يرد التوثيق والتضعيف نسبيَّيْن، فيكون ذلك مورداً للجمع بين الأقوال وللترجيح بين الرواة.
ومن أمثلته:
1 ـ محمد بن إبراهيم بن أبي عدي، وأزهر بن سعد السمان ثقتان.
وقد قال الإِمام أحمد: ((ابن أبي عدي أحبّ إليّ من أزهر)) (5).
2 ـ تقدم قول يحيى بن معين: ((سعيد (المقبري) أوثق، والعلاء (بن عبد الرحمن) ضعيف)) (5).

__________

(1) تولى حفص القضاء في عهد هارون الرشيد. انظر: المصدر السابق ص 464.

(2) تهذيب التهذيب 11/ 70.
(3) تهذيب التهذيب 11/ 70.
(4) اختصار علوم الحديث ص 89. وانظر: فتح المغيث 1/ 363.
(5) انظر: تهذيب التهذيب 1/ 203.
(6) انظر: ص 68.

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...0/dw6-1440.mp3

متابعة بقية الدروس الماضية والجديدة عبر هذا الرابط:

http://m-noor.com/showthread.php?t=17439

والله الموفق
رد مع اقتباس
  #58  
قديم 11-04-2018, 10:07 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,094
شكراً: 2
تم شكره 253 مرة في 195 مشاركة
افتراضي

روابط دروسي يوم الأحد 26/ 2 / 1440هـ

1- التعليق على كتاب الشريعة للإمام الاجري.

تتمة التعليق على كتاب التصديق بالنظر إلى الله عز وجل

مما رواه أبو سعيد الخدري رضي الله عنه.

600 - حدثنا أبو بكر بن أبي داود قال: حدثنا عيسى بن حماد زغبة قال: أنا الليث بن سعد , عن خالد بن يزيد , عن سعيد بن أبي هلال , عن زيد بن أسلم , عن عطاء بن يسار , عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قلنا: يا رسول الله , أنرى ربنا عز وجل؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «هل تضارون في رؤية الشمس إذا كان يوم صحو؟» قلنا: لا قال: " هل تضارون في رؤية القمر ليلة البدر أو قال: صحو؟ " قلنا: لا قال: «فإنكم لا تضارون في رؤية ربكم عز وجل يومئذ , إلا كما لا تضارون في رؤيتهما».

601 - وحدثنا ابن أبي داود أيضا قال: حدثنا عمى محمد بن الأشعث , وعبد الله بن محمد بن النعمان قالا: حدثنا ابن الأصبهاني قال: أخبرنا عبد الله بن إدريس , عن الأعمش , عن أبي صالح , عن أبي سعيد قال: قلنا: يا رسول الله , أنرى ربنا عز وجل؟ فقال: «هل تضارون في رؤية الشمس في الظهيرة في غير سحاب؟» قلنا: لا؛ قال: «فهل تضارون في رؤية القمر ليلة البدر في غير سحاب؟» فقلنا: لا قال: «فإنكم لا تضارون في رؤيته , كما لا تضارون في رؤيتهما».

ومما رواه صهيب رضي الله عنه.

602 - حدثنا أبو بكر بن عبد الحميد الواسطي قال: حدثنا عبد الوهاب بن عبد الحكم الوراق قال: حدثنا يزيد بن هارون قال: أنا حماد بن سلمة , عن ثابت البناني , عن عبد الرحمن بن أبي ليلى , عن صهيب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إن أهل الجنة إذا دخلوا الجنة نودوا: أن يا أهل الجنة , إن لكم عند الله عز وجل موعدا لم تروه "؛ قالوا: وما هو؟ ألم تبيض وجوهنا؟ وتزحزحنا عن النار؟ وتدخلنا الجنة؟ قال: «فيكشف الحجاب وينظرون إليه تبارك وتعالى , فوالله ما أعطاهم الله عز وجل شيئا أحب إليهم منه» ثم تلا رسول الله صلى الله عليه وسلم: {للذين أحسنوا الحسنى وزيادة} [يونس: 26].

603 - حدثنا أبو جعفر محمد بن صالح بن ذريح العكبري قال: حدثنا هناد بن السري قال: حدثنا قبيصة بن عقبة قال: حدثنا حماد بن سلمة , عن ثابت البناني , عن عبد الرحمن بن أبي ليلى , عن صهيب قال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قرأ {للذين أحسنوا الحسنى وزيادة} [يونس: 26] ثم قال: " إذا دخل أهل الجنة الجنة , وأهل النار النار , نادى مناد: يا أهل الجنة إن لكم عند الله موعدا يريد أن ينجزكموه فيقولون: ما هو؟ ألم يثقل الله عز وجل موازيننا , ويبيض وجوهنا ويدخلنا الجنة , ويخرجنا من النار؟ فيكشف الحجاب عز وجل فينظرون إليه قال: «فوالله ما أعطاهم عز وجل شيئا أحب إليهم من النظر إليه , وهى الزيادة».

604 - حدثنا أبو بكر بن أبي داود قال نا يونس بن حبيب قال: نا أبو داود الطيالسي قال نا حماد بن سلمة , عن ثابت البناني , عن عبد الرحمن بن أبي ليلى , عن صهيب: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " إذا دخل أهل الجنة الجنة نادى مناد: يا أهل الجنة إن لكم عند الله تعالى موعدا " فيقولون: ما هو؟ أليس قد بيض وجوهنا وثقل موازيننا وأدخلنا الجنة فيقال: إن لكم عند الله موعدا (قال) فيتجلى لهم فينظرون إليه".

ومما روى أبو رزين العقيلي رضي الله عنه

605 - حدثنا أبو الفضل جعفر بن محمد الصندلي: قال نا زهير بن محمد المروزي قال: أنا علي بن عثمان اللاحقي قال: نا حماد بن سلمة قال: أنا يعلى بن عطاء , عن وكيع بن عدس , عن أبي رزين العقيلي قال: قلت يا رسول الله: أكلنا يرى ربه عز وجل يوم القيامة؟ قال: «نعم» قلت: وما آية ذلك في خلقه؟ قال: «يا أبا رزين أليس كلكم يرى القمر مخليا به؟» قلت: بلى قال: «فالله أعظم» وذكر الحديث

606 - حدثنا أبو بكر بن أبي داود قال: نا يونس بن حبيب قال: نا أبو داود يعني الطيالسي قال: نا حماد بن سلمة , عن يعلى بن عطاء , عن وكيع بن عدس , عن أبي رزين قال: قلت: يا رسول الله كلنا يرى ربه عز وجل يوم القيامة؟ قال: «نعم» قلت: ما آية ذلك؟ قال: «أليس كلكم يرى القمر مخليا به؟» قلت: بلى قال: «فالله أعظم».


http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...0/sh7-1440.mp3

2- التعليق على صحيح البخاري.

التعليق على كتاب العلم- باب من قعد حيث ينتهي به المجلس، ومن رأى فرجة في الحلقة فجلس فيها

66 - حدثنا إسماعيل، قال: حدثني مالك، عن إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة، أن أبا مرة، مولى عقيل بن أبي طالب أخبره عن أبي واقد الليثي، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بينما هو جالس في المسجد والناس معه إذ أقبل ثلاثة نفر، فأقبل اثنان إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وذهب واحد، قال: فوقفا على رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأما أحدهما: فرأى فرجة في الحلقة فجلس فيها، وأما الآخر: فجلس خلفهم، وأما الثالث: فأدبر ذاهبا، فلما فرغ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «ألا أخبركم عن النفر الثلاثة؟ أما أحدهم فأوى إلى الله فآواه الله، وأما الآخر فاستحيا فاستحيا الله منه، وأما الآخر فأعرض فأعرض الله عنه»

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/b7-1440.mp3



3- التعليق على صحيح مسلم.

التعليق على كتاب الإيمان-15 - باب بيان خصال من اتصف بهن وجد حلاوة الإيمان.

67 - (43) حدثنا إسحاق بن إبراهيم، ومحمد بن يحيى بن أبي عمر، ومحمد بن بشار، جميعا عن الثقفي، قال ابن أبي عمر: حدثنا عبد الوهاب، عن أيوب، عن أبي قلابة، عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " ثلاث من كن فيه وجد بهن حلاوة الإيمان: من كان الله ورسوله أحب إليه مما سواهما، وأن يحب المرء لا يحبه إلا لله، وأن يكره أن يعود في الكفر بعد أن أنقذه الله منه، كما يكره أن يقذف في النار ".

68 - (43) حدثنا محمد بن المثنى، وابن بشار، قالا: حدثنا محمد بن جعفر، حدثنا شعبة، قال: سمعت قتادة، يحدث عن أنس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " ثلاث من كن فيه وجد طعم الإيمان: من كان يحب المرء لا يحبه إلا لله، ومن كان الله ورسوله أحب إليه مما سواهما، ومن كان أن يلقى في النار أحب إليه من أن يرجع في الكفر بعد أن أنقذه الله منه ".
(43) حدثنا إسحاق بن منصور، أنبأنا النضر بن شميل، أنبأنا حماد، عن ثابت، عن أنس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم بنحو حديثهم غير أنه قال: «من أن يرجع يهوديا أو نصرانيا».

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/m7-1440.mp3


4- التعليق على سنن أبي داود

التعليق على كتاب الطهارة- باب صفة وضوء النبي صلى الله عليه وسلم.

118 - حدثنا عبد الله بن مسلمة، عن مالك، عن عمرو بن يحيى المازني عن أبيه، أنه قال لعبد الله بن زيد بن عاصم - وهو جد عمرو بن يحيى المازني -: هل تستطيع أن تريني كيف كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتوضأ؟ فقال عبد الله بن زيد: نعم، «فدعا بوضوء فأفرغ على يديه فغسل يديه، ثم تمضمض واستنثر ثلاثا، ثم غسل وجهه ثلاثا، ثم غسل يديه مرتين مرتين إلى المرفقين، ثم مسح رأسه بيديه، فأقبل بهما وأدبر بدأ بمقدم رأسه، ثم ذهب بهما إلى قفاه، ثم ردهما حتى رجع إلى المكان الذي بدأ منه، ثم غسل رجليه».

119 - حدثنا مسدد، حدثنا خالد، عن عمرو بن يحيى المازني، عن أبيه، عن عبد الله بن زيد بن عاصم بهذا الحديث، قال: «فمضمض واستنشق من كف واحدة» يفعل ذلك، ثلاثا، ثم ذكر نحوه.
120 - حدثنا أحمد بن عمرو بن السرح، حدثنا ابن وهب، عن عمرو بن الحارث، أن حبان بن واسع، حدثه أن أباه حدثه، أنه سمع عبد الله بن زيد بن عاصم المازني، يذكر أنه رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر وضوءه، وقال: «ومسح رأسه بماء غير فضل يديه، وغسل رجليه حتى أنقاهما».
121 - حدثنا أحمد بن محمد بن حنبل، حدثنا أبو المغيرة، حدثنا حريز، حدثني عبد الرحمن بن ميسرة الحضرمي، سمعت المقدام بن معدي الكندي، قال: «أتي رسول الله صلى الله عليه وسلم بوضوء فتوضأ فغسل كفيه ثلاثا، ثم تمضمض واستنشق ثلاثا وغسل وجهه ثلاثا، ثم غسل ذراعيه ثلاثا ثلاثا، ثم مسح برأسه وأذنيه ظاهرهما وباطنهما»
122 - حدثنا محمود بن خالد، ويعقوب بن كعب الأنطاكي - لفظه - قالا: حدثنا الوليد بن مسلم، عن حريز بن عثمان، عن عبد الرحمن بن ميسرة، عن المقدام بن معدي كرب، قال: «رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم توضأ، فلما بلغ مسح رأسه، وضع كفيه على مقدم رأسه، فأمرهما حتى بلغ القفا، ثم ردهما إلى المكان الذي بدأ منه»، قال محمود: قال: أخبرني حريز.
123 - حدثنا محمود بن خالد، وهشام بن خالد، المعنى، قالا: حدثنا الوليد بهذا الإسناد، قال: «ومسح بأذنيه ظاهرهما وباطنهما»، زاد هشام «وأدخل أصابعه في صماخ أذنيه»

http://www.m-noor.com/otiby.net/soun...40/d7-1440.mp3

متابعة بقية الدروس الماضية والجديدة عبر هذا الرابط:

http://m-noor.com/showthread.php?t=17439

والله الموفق
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:00 PM.


powered by vbulletin