منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام > منبر كشف مخططات أهل الفتن والتشغيب والتحريش بين المشايخ السلفيين

آخر المشاركات تعليق على أحد الصعافقة من رويبضات النت في ليبيا ومن فلول طباخ الفتن عبدالله البخاري، يقال له (علاء... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          هل لفظة (مخذل) من ألفاظ الجرح؟ والتعليق على بيان بعض المشايخ في (إبراهيم بويران) (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          ذهاب المرأة للسباحة مع النساء (الكاتـب : أبو هريرة الكوني السلفي - )           »          الصعافقة (الجدد والهابطون) ما زالوا على جهلهم وضلالهم وبهتانهم يصرون (أبو بكر فنازي- توهامي لعيور... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          مواهب لبعض السعاة في الفتن يا ليتها كانت مدفونة! (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          إبراهيم بويران هداه الله -للمرة الثالثة - (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          رسالة موجهة للشيخ لزهر سنيقرة وفقه الله (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تعليق على كلام للعلامة الشوكاني حول كلام الناس في معنى الروح (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          فائدة في مصطلح الحديث متعلقة بالرجال حول حال شريك بن عبد الله النخعي (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          الرد على شبهة الأخذ باللازم مع وجود التصريح بضده في قصة الرجل الذي أنكر على معاوية رضي الله عنه وهو... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-02-2024, 09:30 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 5,436
شكراً: 2
تم شكره 273 مرة في 213 مشاركة
افتراضي الصعافقة (الجدد والهابطون) ما زالوا على جهلهم وضلالهم وبهتانهم يصرون (أبو بكر فنازي- توهامي لعيور -والغر الصغير أبو مقبل مهدي العڨون) أنموذجا

الصعافقة (الجدد والهابطون) ما زالوا على جهلهم وضلالهم وبهتانهم يصرون (أبو بكر فنازي- توهامي لعيور -والغر الصغير أبو مقبل مهدي العع¨ون) أنموذجا.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

فكلمة الصعافقة مبناها على جهل أصحابها، وتشغيبهم وتشويشهم على الناس، وخوضهم فيما لا يعلمون لأغراض شخصية.

وهذه الأوصاف تراها منتشرة بين مدعي السلفية ممن شارك في فتنة الصعافقة، وصاروا مقدسين لطرف دون طرف، وصاروا يتعالمون، ويتفيهقون، ويلوكون بألسنتهم كأنهم البقر!

فكثير منهم منغمس في النفاق العملي، ويتظاهر بالصدق والصلابة في السلفية، ولكنه إنما يقرن تلك الدعوى بأفعال المنافقين والتشبه بصفات الفساق والسراق واللصوص وقطاع الطريق..

ومن الأمثلة:

أولا: الصعفوق الهابط (توهامي لعيور) والرويبضة الهابط (مهدي العع¨ون).

فقد اطلعت على بيان كتبه الصعفوق (توهامي لعيور) يتبرأ مما كذب عليه الرويبضة الهابط (مهدي العع¨ون) وكلاهما من المقدسة للشيخ جمعة، والمحاربين للشيخ فركوس ..

وبيان البراءة إدانة، وشهادة تسجل عليه في صحيفة أعماله التي تسجل فيها السيئات والموبقات، ومن العجيب والفتنة أن يوصي الشيخ جمعة بنشره لتبرئة ساحة هذا التوهامي لعيور!!

والخلاصة أن الرويبضة الهابط (مهدي العع¨ون) جاء برفيق له لأخذ (البعر) من المتعالم الصعفوق الهابط (توهامي لعيور)، طالبا منه نصيحة عامة، وسأله عن الأخلاق والتعامل مع عوام السلفيين وحول الفتنة في الجزائر ومسألة في البيع، وكأن بلادهم خلت من العلماء فجاء ليسأل السفهاء!

وهذه إحدى مصائب هذه الفتن وهي الرجوع للرويبضات والمتعالمين وأهل الفتن..

المهم أن الجلسة التي أظهر فيها الرويبضة الهابط (مهدي العع¨ون) الاستفادة من علم الصعفوق الهابط (توهامي لعيور) خرجت بنتيجة واحدة: أن (توهامي لعيور) يطعن في الشيخ عبد المجيد جمعة لأنه ذكر أنه لا دليل عنده على اتهام الشيخ فركوس بأن رسالته الدكتوراه مسروقة!!

كل الفوائد الصعفوقية وغير الصعفوقية ضاعت بسبب هذه الفرية التي اخترعها هذا الرويبضة مهدي !!

وهذا يبين لك حجم السفالة التي وصل إليها هؤلاء الصعافقة، وأنهم حقيقون بوصف الصعافقة بل والفساق أيضا.

ظهرت النتيجة باعتراف الهابط (مهدي العع¨ون) بالكذب الصريح على الهابط الآخر (توهامي لعيور)، وبالتسرع، وسوء الفهم وسوء التصرف!!

اعترافات مذهلة من بعض أبناء هذه الطائفة المارقة!

ومما زاد الطين بِلّة بيان البراءة للصعفوق الفويسقة (توهامي لعيور) الذي بنى بيانه على الكذب والبهتان، حيث زعم أن الشيخ فركوسا يمتهن السرقة العلمية في رسالته الدكتوراه، وفي كتابات ومطبوعات في الفقه والعقيدة وغيرها!! وأن هذا عليه الأدلة والبراهين، وأنه لا يختلف في ذلك سلفيان!

كذبت ورب الكعبة أيها الصعفوق الفاجر ..

فيضيف إلى فرية السرقة العلمية دعوى إجماع السلفيين على هذه الفرية وهذا البهتان!

قبحكم الله ما أشد فجوركم أيها الصعافقة..

والشيخ فركوس عالم سلفي معروف، وبريء من تهمة السرقة العلمية، وصنيعه هو صنيع أئمة الإسلام، حتى الشيخ جمعة والشيخ لزهر يفعلان قريبا أو مثل ما فعل من الاستفادة من غيره مع تغير الأسلوب والصياغة دون عزو لشهرة الكلام بين أهل العلم، وتواردهم عليه، ومن قرأ كتب الشروح ومن أقربها شرح النووي على صحيح مسلم، وفتح الباري لابن حجر، ونيل الأوطار للشوكاني، وغيرهما من الكتب في الفقه والحديث، والعقيدة، وعلم الرجال، والمصطلح، والأدب والشعر عرف ذلك..

لكن هذه الفتنة وبسبب الخصام والتحريش صار التصور فاسدا، وصارت قضية السرقة طاغوتا من الطواغيت التي يستخدمها الخائضون في الفتنة لضرب خصومهم وإسقاطهم كما فعل أهل الكلام من استخدام طاغوت المجاز أو التأويل لنفي الصفات ..

عموما فضح الصعفوق الهابط (توهامي لعيور) نفسه ببيانه، وبين للناس أنه مجرم فاسد، يجب الحذر منه ومن الرويبضة الآخر (مهدي العع¨ون).

والله المستعان

---------------------------


ثانيا: الصعفوق الجديد بوبكر فنازي السكيكدي.

فقد تألم جدا هذا الصعفوق من حفظي لمكانة المشايخ السلفيين الذين ثبتوا في فتنة الصعافقة الأولى بعد كلام الشيخ محمد بن هادي حفظه الله، وأعني بهما (الشيخ جمعة والشيخ لزهر)، فإنهما وقفا مع الشيخ محمد علي فركوس حفظهم الله جميعا ضد الصعافقة وزعيمهم طباخ الفتن عبد الله عبدالرحيم البخاري قطع الله دابره..

فهذا الصعفوق انحاز لطرف ضد آخر، ووقع فيما وقع فيه سلفه من صعافقة المدينة، وصار يسلك سبيلهم، مع ما عنده من الجهل والتعالم والتلون والكذب والفجور في الخصومة..

فهو يدعي بكل وقاحة أني لم أترك أحدا إلّا واختلفت معه، ولم يبق لي إلّا نفسي فأخالفها!!

أيها الأحمق لا يستقيم للإنسان حاله حتى يخالف نفسه فيما تهواه، ومن اتبع نفسه على ما تحب دون ضبطها بالشرع خسر..

فأنت هنا تثبت جهلك وضلالك، وإن كنت تقصد فيما يظهر أني لم أبق إلا أن أحذر من نفسي كما أحذر من الأشخاص المخالفين للحق، ومع ذلك فعبارتك خاطئة، وإني والله أحْذَرُ من نفسي كما أحذر من السباع المفترسة، ولا أركن إليها، بل لابد من التوكل على الله، والالتجاء إليه لينقذني من نفسي كما هو هدي وسنن المتقين..

ومن الكذب الصريح القبيح زعمه أني ما تركت أحدا إلا اختلفت معه، ويعني به الخلاف المذموم، ومع ذلك فعبارته باطلة، لأن الخلاف مع الآخرين لا يكون مذموما إلا في الاختلاف على أمر لا يجوز الاختلاف فيه..

فإذا خالف غيري حقا فهل تريد مني أيها المعتوه أن أوفقه على خطئه خوفا من أن أختلف معه في هذه القضية؟

فأنا أختلف مع الشيخ فركوس في عدة قضايا ومع ذلك أحفظ مكانتة وأرد خطأه..

بل أنت كذلك تفعل معه لكنك شخص مفتون لا تحسن الكتابة ولا تحسن قول العلم ..


أما ردودي على السفهاء الطاعنين في علماء السنة، والذين يتكلمون بجهل وتعالم، والذين يسعون في الفتنة من أمثالك فهذا شرف لي، وهو سبب من أسباب المدح لا القدح أيها الصعفوق المفسد..

- ومن أكاذيب سفيه سكيكدة قوله: (ولا أعرف لك عملا بالقواعد غالبا، ولها تحكيما على أهلها؛ إلّا إذَا تعلّقت بشخصك، ويا ويل من يخالفك ولو في مسألة اجتهادية، وابلٌ يَلحُقه مِنْ ألفاظِ الجَرحِ والقَدْح والشتيمة والفجور في الخصومة، والتسفيه والتجهيل والصعفقة)

ظلمات بعضها فوق بعض، كلها كذب وجهل وضلال من هذا المفتري السفيه..

فالقواعد السلفية لا تعجبكم عادة وكثيرا، لذلك تحاولون ضربها واختراع قواعد بدعية، فلما أرد عليكم بدعكم وضلالاتكم تفترون علي أني لا أعمل بالقواعد!!

فيا ليتك تدرس القواعد وتفهمها لتعمل بها، وأنى لك ذلك وأنت شخص مخاصم فاجر في خصومتك لا تبحث عن الحق والهدى إلا ما أشرب من هواك..

- والأمور المتعلقة بشخصي أو شخص غيري فأتعامل معها بالشرع لا بالهوى..

وأما ظن المبتدعة والجهال أن التعدي على (شخصي) لا يوجب تعاملا شرعيا قد يصل لطلب القصاص وقد يصل للتبديع أو التفسيق، وقد لا يلزم منه ذلك.

فالتعامل مع التعدي على الشخص له ضوابطه في الشرع لا كما يشتهي الصعافقة، فإنهم يريدون الانتقام لأنفسهم بما يهوون، ثم يعيبون من ينتصر لنفسه بالحق ووفق الشريعة!!

- وزعم الكذوب أني أحذر من يخالفني في مسألة اجتهادية!!

وهذا كذب له قرون ..

فأنا أخالف الشيخ فركوسا في مسائل اجتهادية ومسائل ليست اجتهادية ومع ذلك لا أحذر منه، ولا أطعن فيه، بل أحفظ مكانته، وأرد خطأه، وكذلك أتعامل مع الشيخين جمعة ولزهر..

ولكنك كذوب مفتر ..

- وذكر هذا الصعفوق شبهة يكررها هو وأمثاله من المتعالمين، وقد استشكلها البعض فأجبت عنها بهذا الجواب المختصر: (أما الأمر الأول: فهذه الأخطاء من الناحية الشرعية (قد) تنقص من قدر صاحبها، ولكنها لا تسقطه.
وقد وقع الشيخ فركوس نفسه في نحوها ومع ذلك لم أسقطه بها.
فليس من العدل أن أدافع عن الشيخ فركوس وأدفع عنه الإسقاط في قضايا، ثم آتي إلى غيره وأسقطه بنفس ونحو تلك القضايا.
وهذه هي المشكلة التي لا يستوعبها المتعصبون للفريقين، فكل فريق يرد من السلفيين إسقاط خصمه بأخطاء يقع من يعظمه بنفس أو نحو تلك الأخطاء، {كل حزب بما لديهم فرحون}
لذلك نحن لا نتعامل معهم وفق أهوائهم ورغباتهم، ولكن وفق الميزان الشرعي.
أما الأمر الثاني: فهو مؤاخذة المقلدة دون من يقلدونهم من المشايخ..
وهذا الأمر لا يحتاج مني إلى كثير بسط، ولكني أستغرب منك استشكالك لهذه القضية.
فالمشايخ عندهم اجتهاد وبذل الوسع وكذلك قد يوجد مانع شرعي من ذمه بسبب موقفه الخاطئ..
أما المقلد فالباعث له هو التعصب والتحزب والتقليد الأعمى واتباع الهوى، لذلك كان مذموما..
مثل أصحاب المذاهب الفقهية قد يعذر الإمام في خطئه ولا يعذر المقلد إذا بينا له الدليل وترك الدليل بسبب التقليد..
فهذا هو عماد القضية والأمر الثاني.
والله الموفق)

ولتتمة الكلام انظر هنا:

https://m-noor.com/showpost.php?p=44997&postcount=2


- سأل الصعفوق فنازي سؤالا يتهم به الشيخ لزهر بالكذب حيث زعم أن الشيخ لزهر نسب للشيخ فركوس أنه يخرج في المظاهرات في الصفوف الأولى.

والجواب عن هذا : أن هذه كذبة تسقط عدالتك أنت يا (سفيه سكيكدة)، لأن الشيخ لزهر بريء من فريتك، ولم ينسب هذا للشيخ فركوس أصلا.

وقد استمعت للصوتية وهو ذكر أن بعض الناس كان يحرم المظاهرات وصار يخرج في الصفوف الأولى، وكان يحرم حمل السلاح على الدولة وصار يحمل السلاح، وهذا حق وموجود في المتنكسين.. لكنه لم ينسب هذا أبدا للشيخ فركوس كما افتراه الصعافقة الجدد..

- وذكر قضية كلام الشيخ جمعة في الشيخ فركوس وما شهد به نبيل باهي الكذوب ونحو ذلك ، وكنت قد رددت على هذه الفرية، وما هي هذه الطعون الفاجرة التي زعم الكذاب نبيل باهي أن الشيخ جمعة قالها، وأنه نفاها ثم أثبتها..

فالصعافقة متلونون، يمتهنون الكذب والبهتان..

فهذه نماذج لهؤلاء المرضى والحيارى من المتعالمين الصعافقة ، أسأل الله أن يشغلهم بأنفسهم، وأن يكفينا شرورهم..

فنعوذ بالله من هؤلاء الصعافقة ومن شرهم وإفكهم وبهتانهم..

والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

كتبه:

د. أسامة بن عطايا العتيبي
26/ 12/ 1445هـ

التعديل الأخير تم بواسطة أسامة بن عطايا العتيبي ; 07-02-2024 الساعة 08:54 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:51 AM.


powered by vbulletin