منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام

آخر المشاركات من عجائب الصوفي الإخواني ولد الددو أن جبل أحد صحابي لأنه رأى النبي صلى الله عليه وسلم! (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تنبيهات مختصرة حول تسوية الصفوف في وقتنا هذا بسبب وباء كورورنا أزاله الله وأراحنا منه ومن كل شر (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          التعليق المختصر على صحيح قصص الأنبياء والمرسلين لابن كثير من إعدادي (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          حديث موضوع من اختلاق الشيعة في وداع رمضان "اللهم لا تجعله آخر العهد من صيامنا.." (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          أثر موضوع في وداع رمضان "من المقبول فنهنيه، ومن المحروم فنعزيه؟" (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تهنئة بعيد الفطر لعام 1436هـ ومقال عن العيد فيه فوائد [[ من سنن العيد وآدابه ]] (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          كلمة حول أحكام العيد في مجلسي مع أولادي في بداية قراءة درس قراءة في قصص الأنبياء (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          قراءة من صلاة التراويح بأولادي 1441هـ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          التفرغ للرقية (الكاتـب : أبو تراب عبد المصور بن العلمي - )           »          من فاتته صلاة العيد لعذر كما هو حاصل في زماننا هذا بسبب الحجر الصحي فإنه يصليها في بيته مع أهله... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-10-2017, 11:11 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 3,735
شكراً: 2
تم شكره 256 مرة في 198 مشاركة
افتراضي يسألني بعض الإخوة: ما سر هذا الهجوم عليك؟

يسألني بعض الإخوة: ما سر هذا الهجوم عليك؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

فهذه القضية تحتاج شرحا طويلا عسى أن أجد له وقتا

ولكن أنبه إلى أني بشر أخطئ وأصيب ولي ذنوب فأبتلى بسببها، وكذلك قد يستغل بعض ما كنت أخطأت فيه حتى بعد تراجعي عنه.

ومع طول مشواري الدعوي وكثرة الفتن والمتسلطين فيها من إخوانية وتبليغية وقطبية وحدادية وعرعورية ومغراوية ومأربية وحربية وحلبية وغيرها فهذا يولد خصوما كثيرين كما هو معلوم، مع التنبه لقضية الحسد وقضية الغيرة بين طلاب العلم وقضية المندسين .

ولكن بالنسبة للفتنة الأخيرة بعد بداية معركة الكرامة في ليبيا وخاصة في شهر رمضان عام 1435هـ

فخلاصة القضية: أن موقفي الداعم للجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر حفظه الله ونصره ضد الخوارج في حين انقسم أولئك الطلاب المفتونين إلى قسمين:

1- قسم يدعم المليشيات والخوارج ضد الجيش دعما صريحا بسبب التعصب لقبيلته أو مدينته أو لكونه ملبسا عليه مغفلا أو لأمر بدعي يبطنه.

2- قسم يرى أنه فتنة ولكنه لا يفقه كيف يتعامل معها فركب هذه الموجة فولد فتنة أعظم وكان هذا الصنف في الحقيقة له دعم غير مباشر للمليشيات لكونه حيد كثيرا من الشباب السلفي عن مواجهة الخوارج مما أضعف الجيش ولم يؤثر على قوة المليشيات.

وهذان الصنفان تكالبا عليّ عند المشايخ وصار بعضهم يكذب علي ويفتري ويشوه حقيقة الواقع فتأثر بهم بعض المشايخ فصدرت كلمات من بعضهم استغلها أصحاب القسمين لنصرة باطلهم

ثم انتقل المرض من هذين الصنفين إلى بعض من كان مناصرا للجيش فخذلوا بعضهم وشوشوا عليهم فتبعوهم في الفتنة وفتنوا خلقا من الشباب المساكين.

فاجتمع على الفتنة والتشغيب والطعن هذه الأصناف الثلاثة ودخل معهم من عرف بالتشغيب والفتنة من قديم ودخل معهم كل حاسد وحاقد ودخل معهم المندسون بين السلفيين من المبتدعة المنافقين.

ودخل بعض المرضى الذين استنكروا كيف تكون فتواي على الند من فتوى بعض كبار المشايخ رغم معرفتهم أني موافق لكبار مثلهم لكنه المرض ورقة الدين.

وهذا النوع الأخير من المرضى كانوا من أشدهم حربا وتأثيرا لقربهم جغرافيا من المشايخ واعتمدوا على الكذب والتلبيس والتلفيق وما زالوا يكذبون ويلبسون وكثر تشويشهم لما ذهبت لليبيا.

وكان تشويشهم كله بالكذب والمكر والخداع.

وقد حاولوا تشويه سمعتي عند المشايخ فلم يقدروا إلا بالكذب والتلبيس فصدرت من بعض المشايخ عبارات تتوافق مع تلبيسهم وكذبهم ككلمة طائش ومجنون لزعمهم أني سعيت لضرب المدنيين بطرابلس بالطيران !! وهذا كذب خبيث

فلما لم تؤثر عند السلفيين الصادقين لكونها مخالفة للواقع حرص كبير فتانيهم على أن أُوصف بالكذب لأنه جرح عميق لا يكاد يندمل فاستخرجوا التكذيب بالكذب والبهتان وزادوا عليه أمورا أضحكت منهم العقلاء وأبانت عن أن وراء ذلك التكذيب مؤامرة دنيئة ولم يستطيعوا إقامة البينات على تلك الأوصاف الباطلة.

فجعلت مقلديهم حيارى سكارى .

فلجؤوا إلى تكثير الجراحين من الطلبة الذين قل حظهم من التقوى وزاد نصيبهم من الفجور والبهتان ففضحوا أولئك الطلبة وأسقطوهم.


وهكذا فعامة خصومي إنما يلبسون على بعض الناس بالكذب والتلبيس لذلك هم مخذولون بإذن الله.


بالإضافة إلى الرافضة والصوفية والعلمانية والإباضية والإخوان والدواعش وغيرهم من أهل البدع الذين لي معهم صولات وجولات .

لكن الحق منصور ولا يضعف السلفي أمام كثرة خصوم السنة وأهلها بل يزيده هذا ثباتا على الحق.

هذه هي الخلاصة

والله المستعان

ولا حول ولا قوة إلا بالله.

كتبه:
د. أسامة بن عطايا العتيبي
11/ 6/ 1438هـ

http://m-noor.com/showthread.php?t=17295
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-10-2017, 11:59 AM
ابو علقمة يونس النحيلي ابو علقمة يونس النحيلي غير متواجد حالياً
العضو المشارك - وفقه الله -
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الدولة: ليبيا /حرسها الله /من توكرة
المشاركات: 308
شكراً: 82
تم شكره 8 مرة في 8 مشاركة
افتراضي

بارك الله فيكم شيخنا الفاضل وحفظكم الله
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:15 PM.


powered by vbulletin