منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام

آخر المشاركات من الطرائف السلفية: دعاء عمر رضي الله عنه للضب بالرزق! (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          روابط دروسي الأسبوعية لعام 1439هـ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من الطرائف السلفية: لا حرج أن تحرك فمك مشتهيا طعاماً (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          احرص على الجماعة أشد من حرص عجوز أرملة على الجماعة كما قال التابعي الجليل مطرِّف بن عبدالله (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من فقه أبي هريرة رضي الله عنه قوله: مفطر في تخفيف الله صائم في تضعيف الله (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تعليق على كلام منشور للدكتور عبدالله بن عبدالرحيم البخاري حول طلب البينة على الجرح حتى لو كان مفسراً (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          صورة مشرقة من عدل الإسلام والوفاء بالعهد والأمان خلافا لما عليه المارقون والمفسدون (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من آداب الطعام: كراهة شم الطعام كما تشمه السباع (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من تمام التحية المصافحة باليد (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          أرشيف الفوائد والأجوبة للمشايخ في غرفة منابر النور في برنامج المحادثة ( الوتس اب) (الكاتـب : أبومنير عزالدين محمد - آخر رد : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-11-2017, 10:09 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 2,414
شكراً: 2
تم شكره 249 مرة في 191 مشاركة
افتراضي الدنيا مضمار السباق، والسابق من سبق إلى الجنة

الدنيا مضمار السباق، والسابق من سبق إلى الجنة

عن أبي عبد الرحمن السلمي رحمه الله قال: نزلنا وبيننا وبين المدائن فرسخ، فأخذ أبي بيدي، فذهب بي إلى الجمعة، فإذا حذيفة رضي الله عنه يخطب فقال:

"ألا إن الساعة قد اقتربت، وإن القمر قد انشق، وإن الدنيا قد آذنت بفراق، وإن المضمار اليوم، وغداً السباق".

فقلت: يا أبتاه غداً يستبق الناس؟

فقال: يا بني ما أجهلك، إنما يعني العمل.

فلما كانت الجمعة الثانية، قال: مثلها، وإن الغاية النار، والسابق من سبق إلى الجنة.

رواه عبدالرزاق في المصنف، وابن أبي شيبة في المصنف، وأبو داود في الزهد، وابن أبي الدنيا في الزهد، وابن جرير في تفسيره، والحاكم في المستدرك وغيرهم وسنده صحيح[صحيح الترغيب والترهيب:3352].

وعن عون بن عبدالله رحمه الله أنه كان يقول:

«اليوم المضمار، وغدا السباق، والسبقة الجنة، والغاية النار، فبالعفو تنجون، وبالرحمة تدخلون، وبالأعمال تقتسمون المنازل».
رواه ابن أبي الدنيا في قصر الأمل، وأبو نعيم في الحلية بسند صحيح.

21/ 1/ 1439 هـ
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:20 PM.


powered by vbulletin