منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام

آخر المشاركات بعض الناس [مجموعة تغريدات] (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          يا ( الشريان ) أقبل تحدي ( العودة ) فهو أُقنُوم التحريض والنفير إلى ساحات الضياع . (الكاتـب : الجروان - )           »          قال ( العريفي ) سأتحدث الليلة عن الإشاعات والقص واللزق ... قلنا : إلـــــــــى متى يتمادى ( العريفي... (الكاتـب : الجروان - )           »          من طرائق أتباع فجر ليبيا لضرب السلفيين في ليبيا (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          العلاج الخاطئ للمشكلة قد يكون من أسباب زيادتها، تحديد النسل نموذجاً (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          النازلة الليبية توضيح لها وبيان حقيقتها باختصار (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          ردود بعض الإخوة الليبيين على عبدالواحد المدخلي أصلحه الله وهداه (( إن لصاحب الحق مقالا )) مقالات... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          أكثر ما يغيظ أهل البدع وأهل التشغيب والفتن: الاستمرار في الدعوة والتعليم (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          أما آن لبعض الإخوة السلفيين في اليمن أن يفيقوا وينتبهوا لما يحيكه الحوثيون لهم؟ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من تناقضات أهل التشغيب والفتن (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #171  
قديم 10-08-2016, 10:51 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 2,209
شكراً: 2
تم شكره 249 مرة في 191 مشاركة
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

الزنتان فخر للغرب الليبي -بل لليبيا كلها- لما عندهم من رجال سلفيين، ودعاة سنة، ولما عندهم من شهامة ورجولة ظهرت في الأزمة الليبية.

ولا يعني ذلك عدم وجود أهل شر وأهل فتنة فهذا موجود في طبع كثير من البشر على اختلاف قبائلهم وألوانهم وأجناسهم.

ومحاربتهم للتدخل الأجنبي، ورفضهم عروض الدول الأجنبية للتآمر على ليبيا، ومن قبل رفضهم إغراءات القذافي، وكذلك وقوفهم أمام التيار الإخواني الخارجي وسام شرف على صدور الزنتان.

فأسأل الله لهم التوفيق والسداد، وأن يكفيهم شر كل شي شر، وأن يوفقهم لكل خير.

وهذا الأمر الذي اتصف به الزنتان ليس خاصا بهم في الغرب ولا في الشرق، فالشرفاء في ليبيا كثيرون جداً، قبائل وأفراداً، ولا أهضم حق أحدٍ، وأدعو للجميع بالخير والتوفيق، لكن لا مانع من الثناء على قبيلة معينة بما فيها من باب شكر الناس على ما قدموه من خير، وكل شخص يشكر على ما قدمه لدينه وأمته.

فكل سلفي صادق، وكل ليبي شريف-بدينه وأخلاقه وإخلاصه وصدقه وأمانته- هو فخر لليبيا.

كتبه:
أسامة بن عطايا العتيبي
7/ 1/ 1438 هـ
رد مع اقتباس
  #172  
قديم 10-08-2016, 04:01 PM
أحمد بن صالح الحوالي أحمد بن صالح الحوالي غير متواجد حالياً
مشرف - وفقه الله -
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 993
شكراً: 6
تم شكره 36 مرة في 32 مشاركة
افتراضي

جزاكم الله خيراً و نفع بكم
رد مع اقتباس
  #173  
قديم 03-25-2017, 10:54 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 2,209
شكراً: 2
تم شكره 249 مرة في 191 مشاركة
افتراضي

أصبح طلب الدليل على كلام العالم السلفي -بكل أدب واحترام- جريمة عند بعض الناس!

فهل هؤلاء سلفيون؟

هذا -والله- هو كلام المتصوفة والمتحزبة حذو القذة بالقذة.

أبرأ إلى الله ممن يُجَرّم من يطالب العالم السلفي بالدليل على قوله لا سيما إذا تعلق بالكلام على شيخ سلفي معروف بالسنة والدفاع عن أهلها.

والعجب أن بعضهم يظن أنه طالب علم، وأنه يرد على أهل البدع، ونسي أنه سائر على طريقة أهل البدع وهو لا يشعر فليبادر بالتوبة قبل الموت.


لقد كثر المندسون بين السلفيين، المحاربون لأهل الدليل والتبيين، المتكثرون بالشائعات والتهويلات، المتذرعون باحترام العلماء وهم منهم برآء.

اللهم أحينا على السنة، وتوفنا عليها، ولا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا، وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب.

كتبه:
د. أسامة بن عطايا العتيبي
26/ 6/ 1438 هـ
رد مع اقتباس
  #174  
قديم 03-28-2017, 04:51 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 2,209
شكراً: 2
تم شكره 249 مرة في 191 مشاركة
افتراضي

رمي أهل السنة بالسفه والطيش من عادة أهل الشقاق والنفاق



الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

فقد قال تعالى: { وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ آمِنُوا كَمَا آمَنَ النَّاسُ قَالُوا أَنُؤْمِنُ كَمَا آمَنَ السُّفَهَاءُ أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ السُّفَهَاءُ وَلَكِنْ لَا يَعْلَمُونَ} [البقرة: 13]

ذكر شيخنا العلامة محمد بن صالح ابن عثيمين رحمه الله في تفسيره(1/50) ضمن الفوائد المستنبطة من الآية:

"4 ومنها: أن أعداء الله يصفون أولياءه بما يوجب التنفير عنهم لقولهم: {أنؤمن كما آمن السفهاء} ؛ فأعداء الله في كل زمان، وفي كل مكان يصفون أولياء الله بما يوجب التنفير عنهم؛ فالرسل وصفهم قومهم بالجنون، والسحر، والكهانة، والشعر تنفيراً عنهم، كما قال تعالى: {كذلك ما أتى الذين من قبلهم من رسول إلا قالوا ساحر أو مجنون} [الذاريات: 52] ، وقال تعالى: {وكذلك جعلنا لكل نبي عدواً من المجرمين} [الفرقان: 31] وورثة الأنبياء مثلهم يجعل الله لهم أعداء من المجرمين، ولكن {وكفى بربك هادياً ونصيراً} [الفرقان: 31] ؛ فمهما بلغوا من الأساليب فإن الله تعالى إذا أراد هداية أحد فلا يمنعه إضلال هؤلاء؛ لأن أعداء الأنبياء يسلكون في إبطال دعوة الأنبياء مَسْلكين؛ مسلك الإضلال، والدعاية الباطلة في كل زمان، ومكان؛ ثم مسلك السلاح. أي المجابهة المسلحة؛ ولهذا قال تعالى: {هادياً} [الفرقان: 31] في مقابل المسلك الأول الذي هو الإضلال. وهو الذي نسميه الآن بالأفكار المنحرفة، وتضليل الأمة، والتلبيس على عقول أبنائها؛ وقال تعالى: {ونصيراً} [الفرقان: 31] في مقابل المسلك الثاني. وهو المجابهة المسلحة..

5 ومن فوائد الآية: أن كل من لم يؤمن فهو سفيه، كما قال الله تعالى: {ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه} [البقرة: 130] ..

. 6 ومنها: أن الحكمة كل الحكمة إنما هي الإيمان بالله، واتباع شريعته؛ لأن الكافر المخالف للشريعة سفيه؛ فيقتضي أن ضده يكون حكيماً رشيداً..

. 7ومنها: تحقيق ما وعد الله به من الدفاع عن المؤمنين، كما قال تعالى: {إن الله يدافع عن الذين آمنوا} [الحج: 38] ؛ فإذا ذموا بالقول دافع الله عنهم بالقول؛ فهؤلاء قالوا: {أنؤمن كما آمن السفهاء} ، والله عزّ وجلّ هو الذي جادل عن المؤمنين، فقال: {ألا إنهم هم السفهاء} يعني هم السفهاء لا أنتم؛ فهذا من تحقيق دفاع الله تعالى عن المؤمنين؛ أما دفاعه عن المؤمنين إذا اعتُدي عليهم بالفعل فاستمع إلى قول الله تعالى: {إذ يوحي ربك إلى الملائكة أني معكم فثبتوا الذين آمنوا سألقي في قلوب الذين كفروا الرعب فاضربوا فوق الأعناق واضربوا منهم كل بنان} [الأنفال: 12] : هذه مدافعة فعلية، حيث تنْزل جنود الله تعالى من السماء لتقتل أعداء المؤمنين؛ فهذا تحقيق لقول الله تعالى: {إن الله يدافع عن الذين آمنوا} [الحج: 38] ؛ ولكن الحقيقة أن هذا الوعد العظيم من القادر جل وعلا الصادق في وعده يحتاج إلى إيمان حتى نؤمن بالله عزّ وجلّ، ولا نخشى أحداً سواه، فإذا ضعف الإيمان أصبحنا نخشى الناس كخشية الله، أو أشد خشية؛ لأننا إذا كنا نراعيهم دون أوامر الله فسنخشاهم أشد من خشية الله عزّ وجلّ؛ وإلا لكنا ننفذ أمر الله عزّ وجلّ، ولا نخشى إلا الله سبحانه وتعالى..


. 8. ومن فوائد الآية: الدلالة على جهل المنافقين؛ لأن الله عزّ وجلّ نفى العلم عنهم؛ لقوله تعالى: {ولكن لا يعلمون} ؛ فالحقيقة أنهم من أجهل الناس. إن لم يكونوا أجهل الناس؛ لأن طريقهم إنما هو خداع، وانخداع، وتضليل؛ وهؤلاء المنافقون من أجهل الناس؛ لأنهم لم يعلموا حقيقة أنفسهم، وأنهم هم السفهاء"..

والله الموفق

تنبيه: هذا المنشور ليس موجها لأحد بعينه، بل هو ينطبق على حال من يرمون المشايخ السلفيين بالسفه والطيش، لا سيما من أشربت قلوبهم الفتنة، وعرفوا بالمكر والدسائس، والطعن في المشايخ السلفيين في السر، مع إظهار احترامهم في العلن، والمخالفة المستمرة للعلماء، وتعدد الوجوه، وكثرة الكذب والتلبيس على الناس، والغدر والخيانة، مع تصنع كبير للأدب وهم منه برآء.
حفظ الله علماء السنة من مكر هؤلاء ودسائسهم.

كتبه:
أسامة بن عطايا العتيبي
29/ 6/ 1438 هـ


التعديل الأخير تم بواسطة أسامة بن عطايا العتيبي ; 03-29-2017 الساعة 03:12 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:13 AM.


powered by vbulletin