منتديات منابر النور العلمية

العودة   منتديات منابر النور العلمية > :: الـمـــنابـــر الـعـلـمـيـــة :: > المـــنـــــــــــــــــــــبـــــــــر الــــــــعـــــــــــــــــــــام

آخر المشاركات لمن العز والكرم يوم القيامة؟ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من هو أحسن الناس قراءة؟ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          د.عبدالمجيد جمعة حفظه الله:الجواب عن الجواب وَرَدْعُ الطَّعَّانِ العَيَّاب - جواب عن رسالة خالد... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          طليعة كشف أسرار الصعافقة(رقم11) : استماتة الصعافقة في استصدار فتوى بإباحة فتح مطاعم تحمل اسم... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          أما آن لبعض الإخوة السلفيين في اليمن أن يفيقوا وينتبهوا لما يحيكه الحوثيون لهم؟ (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          تراجع الشيخ عبيد الجابري حفظه الله عن تحذيره من هاني بن بريك (الكاتـب : عبد العليم عثماني - )           »          (كشف أسرار الصعافقة رقم16) لماذا يسعى الصعافقة ومافيا الفتن لإسقاط الشيخ محمد بن هادي المدخلي حفظه... (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          أمور يجب على السلفيين عدم إهمالها في مكافحتهم للصعافقة (كشف أسرار الصعافقة رقم14) (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          من جديد أكاذيب الصعفوق مشقوق الجونة عباس الجونة (كشف أسرار الصعافقة رقم13). (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )           »          حقيقة الصعافقة‬⁩ -مجموعة تغريدات (١ - ١٩) (الكاتـب : أسامة بن عطايا العتيبي - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-24-2017, 02:41 PM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 2,641
شكراً: 2
تم شكره 249 مرة في 191 مشاركة
افتراضي أهمية العمل الصالح في قبول الدعاء

أهمية العمل الصالح في قبول الدعاء.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

فيقول الله تعالى: {إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيْبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ}.

وفي تفسير علي بن أبي طلحة عن ابن عباس رضي الله عنهما: "

الكلام الطيب: ذكر الله، والعمل الصالح: أداء فرائضه.

فمن ذكر الله سبحانه في أداء فرائضه حمل عليه ذكر الله فصعد به إلى الله.

ومن ذكر الله، ولم يؤد فرائضه رد كلامه على عمله فكان أولى به".

وعن أبي هريرة رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " أيها الناس، إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا، وإن الله أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين، فقال: {يا أيها الرسل كلوا من الطيبات واعملوا صالحا، إني بما تعملون عليم} [المؤمنون: 51] وقال: {يا أيها الذين آمنوا كلوا من طيبات ما رزقناكم} [البقرة: 172] ثم ذكر الرجل يطيل السفر أشعث أغبر، يمد يديه إلى السماء، يا رب، يا رب، ومطعمه حرام، ومشربه حرام، وملبسه حرام، وغذي بالحرام، فأنى يستجاب لذلك؟ " رواه مسلم.

قال الحافظ ابن رجب في جامع العلوم والحكم (1/ 275) : "وقوله صلى الله عليه وسلم: " «فأنى يستجاب لذلك» " معناه: كيف يستجاب له؟ فهو استفهام وقع على وجه التعجب والاستبعاد، وليس صريحا في استحالة الاستجابة، ومنعها بالكلية، فيؤخذ من هذا أن التوسع في الحرام والتغذي به من جملة موانع الإجابة، وقد يوجد ما يمنع هذا المانع من منعه، وقد يكون ارتكاب المحرمات الفعلية مانعا من الإجابة أيضا، وكذلك ترك الواجبات كما في الحديث أن ترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يمنع استجابة دعاء الأخيار، وفعل الطاعات يكون موجبا لاستجابة الدعاء. ولهذا لما توسل الذين دخلوا الغار، وانطبقت الصخرة عليهم بأعمالهم الصالحة التي أخلصوا فيها لله تعالى ودعوا الله بها، أجيبت دعوتهم.

وقال وهب بن منبه: مثل الذي يدعو بغير عمل، كمثل الذي يرمي بغير وتر". انتهى المراد منه.

وأعظم الأعمال الصالحة وعليه مدار العمل: التوحيد، وهو إفراد الله بالعبادة، وإخلاص العمل له.

قال يحيى بن سلام في تفسيره: "{والعمل الصالح يرفعه} التوحيد , لا يرتفع العمل إلا بالتوحيد كقوله: {وَسَعَى لَهَا سَعْيَهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَئِكَ كَانَ سَعْيُهُمْ مَشْكُورًا} [الإسراء: 19]".

فمن كان حريصا على أن تجاب دعوته، ويريد من الله أن يفرج همه ويزيل وينفس كربته فليصلح عمله، وليخلص لله عبادته.

وذكر الله عز وجل ودعاؤه لا يقبل إلا بالتوحيد.

والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

كتبه: د. أسامة بن عطايا العتيبي
2/ ذو الحجة/ 1438 هـ
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:30 PM.


powered by vbulletin