عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 06-02-2022, 10:59 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 4,562
شكراً: 2
تم شكره 270 مرة في 210 مشاركة
افتراضي ما يؤول إليه أمر الصعافقة عادة..

الحاصل في الجزائر منذ فترة هو إعادة لفتنة الصعافقة، وبنفس الطريقة، ونفس الأساليب، ونفس النوعيات من البشر الذين يتاجرون بالسلفية، ومسارهم واتجاههم هو نفس مسار واتجاه طباخ الفتن عبدالله البخاري، وعرفات الشر، ومحمد غالب العمري، وعبدالإله الرفاعي وأحمد يحيى الزهراني وفواز المدخلي وعبدالله بن صلفيق وصعافقة عدن، وصعافقة مصر وليبيا وتونس والجزائر والمغرب والسنغال والسودان وفلسطين وصعافقة أوروبا وأمريكا وإندونيسيا، وغيرهم من الصعافقة..

ما زالوا يتحورون حتى ينتهوا إلى حدادية خالصة، أو سرورية خارجية، أو يتركوا المنهج السلفي إلى أمور متنوعة من بين صوفية أو علمانية أو مجرد عوام حليقي لحى ولا تظهر عليهم آثار الاستقامة..

هذا جزاء من خالف الكتاب والسنة، واتبع الهوى، وتحزب وتعصب، وما ربك بظلام للعبيد..

فاصبر أيها السلفي على السنة، واثبت على الحق، وكن مع الصادقين، ولا تتلون، ولا تتحزب، ولا تتاجر بسلفيتك، وقل الحق ولو كان مراً.


والله الموفق

كتبه:

د. أسامة بن عطايا العتيبي
2/ 11/ 1443هـ
رد مع اقتباس