عرض مشاركة واحدة
  #22  
قديم 09-02-2014, 08:50 AM
الصورة الرمزية أسامة بن عطايا العتيبي
أسامة بن عطايا العتيبي أسامة بن عطايا العتيبي غير متواجد حالياً
المشرف العام-حفظه الله-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 4,669
شكراً: 2
تم شكره 270 مرة في 210 مشاركة
افتراضي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:
فالله عز وجل ما كان ليجمع أمته على خطأ، ولا زال الحق منصورا، وقد يظهر الله الحق على يد شيخ بلغ 42 سنة ولا يظهر على يد عالم بلغ ثمانين سنة لأن المسألة ليست بالأعمار وإنما بإصابة الحق، وإذا لم يتبين الحق بالدلائل فخينئذ يقدم الأعلم والأكبر.
فوالله لو كانت المسألة لم يتضح الحق فيها جليا جداً لاتهمت نفسي وسكت، ولكني أرى الحق واضحا، وأرى كذب الكذابين على الشيخ عبيد واضحا، وأرى كلام السلطان ومحاربته للخوارج واضحا.
فكيف يسعني ترك الحق الواضح الجلي لكون العالم الجليل قال بخلاف الصواب.
ليس هذا منهج السلف.
والذي يقول: يقدم كلام العالم الكبير ولو خالف الصواب فقوله مخالف لمنهج السلف، وهو ضرب من التعصب الذميم والتحزب المقيت.
فاعملوا بجميع القواعد السلفية، ولا تظنوا أنكم إذا قدمتم كلام عالم كبير مخالف للصواب في فتواه قد نجوتم!
بل والله إن سكوتكم عن الخطأ الواضح مع إمكانكم بيان الحق بالأدب والاحترام لهو خيانة لمنهج السلف.
وبعض الناس يقول عمن بلغ فوق الأربعين وله خمس وعشرون سنة في العلم والتعليم ومعروف بعلمه وجهوده في نصرة السنة إنه من الأصاغر أو من يأخذ بقوله الموافق للحق يكون متبعا للأصاغر فهذا هو مسلك الجهال وأهل الباطل، ولا يمت كلامهم للسلفية بصلة.
فهؤلاء جهال أو حدادية مندسون.
لكن من اتقى الله وظن أن كلام العالم صواب وأخذ به ولم يحرش ولا شارك في الفتن فلا تثريب عليه.
والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد
كتبه:
أسامة بن عطايا بن عثمان العتيبي
30/ شوال/ 1435هـ